اغلاق

ورشة عمل في محافظة رام الله والبيرة حول أمراض نزف الدم

أقامت الجمعية الفلسطينية لأمراض نزف الدم ، مؤخرا، ورشة عمل متخصصة بعنوان "مستجدات حول البروتوكولات العلاجية لأمراض نزف الدم والتخثر"


صور وصلتنا من الجمعية الفلسطينية لأمراض نزف الدم

لمحافظات وسط الضفة الغربية بالتعاون مع وزارة الصحة الفلسطينية والمستشفيات الخاصة، وبمشاركة ممثلين عن كل الفئات في محافظات أريحا وسلفيت ومستشفيات محافظة رام الله والبيرة.
وجاء في بيان صادر عن الجمعية : " مثل هذه المؤسسات طواقم الأطباء والممرضين وفنيي المختبر. وبدأ النشاط بالسلام الوطني الفلسطيني تلتها كلمة الجمعية وقد تحدث جاد الطويل رئيس الهيئة الإدارية للجمعية الفلسطينية لأمراض نزف الدم عن تاريخ تأسيس الجمعية وأهداف ورؤية المرضى وعائلاتهم والمتطوعين والمهنيين في التوعية والتثقيف والحشد والمناصرة والدعوة لتوفير رعاية شمولية متكاملة للمرضى على رأسها توفير العوامل المخثرة للمرضى بكافة أنواعها، وتبع ذلك كلمة جمال عيد ممثل المرضى في محافظة رام الله والبيرة وتحدثه عن معاناة مرضى نزف الدم وأهمية التوفر الدائم للعلاج.
أما الجانب العلمي للورشة فقد أثرى الأستاذ الدكتور هشام درويش في الوراثة الجزيئية وعضو الهيئة الإدارية في الجمعية النقاش الحيوي الذي كان يتمحور حول شرحا مفصلا عن أمراض نزف الدم والتخثر، أما الدكتور هاني صالح استشاري دم أطفال وأورام في مستشفى الأوغستا فكتوريا - المطلع، فقد تحدث عن آليات التشخيص والعلاج لأمراض نزف الدم المختلفة، وأما الحديث عن المثبطات وآلية التعامل معها فقد تقاسم درويش وصالح الحديث عنها.
وكانت الجلسة الحوارية الختامية للورشة تتناول تلخيص توصيات بضرورة العمل بتكاملية بين فئات مجتمع الهيموفيليا المختلفة بروح الفريق، وفي نهاية اللقاء شكرت عريفة الحفل ومنسقة مشاريع الجمعية الفلسطينية لأمراض نزف الدم لمى الهدمي كل من ساهم في إنجاح هذه الورشة".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق