اغلاق

الأمير أندرو ينأى بنفسه عن الأضواء في عيد الميلاد

نأى الأمير البريطاني أندرو بنفسه عن الأضواء التي تُسلط على نشاط العائلة المالكة في يوم عيد الميلاد إذ لم يتوجه مع أفراد العائلة للكنيسة كما هو معتاد


 (Photo by Christopher Furlong - WPA Pool/Getty Images)

  بينما حضر قداسا أُقيم في وقت مبكر مع أقرباء آخرين.
ويبتعد الأمير أندرو، وهو الابن الثاني للملكة إليزابيث، عن الأنظار منذ تنحيه عن واجباته الملكية الشهر الماضي في أعقاب فضيحة بشأن صداقته مع جيفري إبستين المُدان بجرائم جنسية.
والتقط مصورون صورا للأمير وهو يسير مع أخيه الأمير تشارلز إلى كنيسة مريم المجدلية قرب مقر الإقامة الريفي للملكة في ساندرنجهام شرق إنجلترا في وقت قريب من موعد قداس التاسعة صباحا.
ولم ينضم لأفراد العائلة الآخرين عندما توجهوا لحضور قداس الساعة الحادية عشرة صباحا الذي تحرص العائلة المالكة على حضوره بشكل تقليدي.
وذكرت وسائل الإعلام البريطانية أن الأمير أندرو اتخذ قرارا بعدم حضور القداس الرئيسي والبقاء في البيت مع والده الأمير فيليب. ورفض قصر بكنجهام التعليق.
وكان الأمير فيليب (98 عاما)، ولقبه الرسمي دوق ادنبره، قد غادر المستشفى يوم الثلاثاء بعد ما قال قصر بكنجهام إنه إجراء احترازي لمتابعة حالة صحية سابقة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق