اغلاق

الهجوم الأمريكي في العراق يثير احتجاجات مناهضة للحرب في مدن أمريكية

تظاهرت مجموعات من المحتجين في شوارع واشنطن ومدن أمريكية أخرى لإدانة الهجوم الجوي الذي أمر الرئيس دونالد ترامب بشنه في العراق وأدى إلى قتل قاسم سليماني
Loading the player...

قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني وكذلك قرار ترامب إرسال نحو ثلاثة آلاف جندي إضافيين للشرق الأوسط.
وهتف مئات المتظاهرين أمام البيت الأبيض "لا عدالة ولا سلام. فلتخرج الولايات المتحدة من الشرق الأوسط" قبل توجههم إلى فندق ترامب انترناشونال الذي يقع في مكان قريب.
ورفع المحتجون أيضا في واشنطن لافتات كُتب عليها " لا حرب ولا عقوبات على إيران" "ولتخرج القوات الأمريكية من العراق". وشهدت نيويورك وشيكاجو ومدن أخرى احتجاجات مماثلة.
وكان من بين المتحدثين خلال احتجاج واشنطن الممثلة والناشطة جين فوندا التي اعتُقلت العام الماضي خلال احتجاج على سلم الكونجرس الأمريكي يدعو إلى مكافحة تغير المناخ.
وتظهر استطلاعات الرأي اعتراض الأمريكيين بشكل عام على التدخلات العسكرية الأمريكية في الخارج. وأظهر استطلاع أجراه مجلس شيكاجو للشؤون العالمية العام الماضي أن 27 في المئة من الأمريكيين يعتقدون أن التدخلات العسكرية تجعل الولايات المتحدة أكثر أمنا في حين قال نحو 50 بالمئة ممن شاركوا في الاستطلاع إنها تجعل البلاد أقل أمنا.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق