اغلاق

مصادر اعلامية:‘أمريكا نفذت عملية فاشلة ضد قيادي في الحرس الثوري‘

كشفت مصادر أمريكية متعددة أن الولايات المتحدة نفذت، يوم اغتيال قائد "فيلق القدس" للحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني، عملية أخرى ضد عسكري إيراني في اليمن، لكنها فشلت.


(Photo credit STRINGER/AFP via Getty Images)

ونقلت صحيفة "واشنطن بوست"، في تقرير نشرتهليوم الجمعة، عن 4 مسؤولين أمريكيين مطلعين على القضية، أن الولايات المتحدة نفذت، ليلة 3 يناير، عملية ضد القيادي البارز في الحرس الثوري الإيراني، عبد الرضا شهلاي، الذي يقود قوات النخبة التابعة لـ "فيلق القدس" في اليمن ويتولى المسؤولية عن مسائل مالية.
وأوضحت المصادر أن العملية لم تسفر عن مقتل شهلاي وهي لا تزال سرية، لكن أحد المسؤولين كشف أن الحكومة الأمريكية خططت للإعلان عنها حال نجاحها "في نفس الليلة".
وبين المصدر مع ذاك أن العسكريين الأمريكيين قد يقومون مستقبلا بمحاولات جديدة لاغتيال شهلاي، الذي تتهمه الولايات المتحدة بالتورط في عدد من الهجمات على الأمريكيين وحلفائهم، بما في ذلك في العراق عام 2007، وتعتبره حاليا شخصية محورية في دعم إيران لقوات الحوثيين في اليمن في حربهم مع حكومة البلاد والتحالف العربي بقيادة السعودية.
واستنتجت "واشنطن بوست" في هذا السياق أن الولايات المتحدة اتخذت دائرة أوسع من الإجراءات ضد قيادة الحرس الثوري الإيراني لا تقتصر فقط على اغتيال سليماني.
من جانبها، أكدت وكالة "رويترز"، استنادا إلى مسؤولين أمريكيين اثنين، أن الولايات المتحدة نفذت عملية فاشلة ضد شهلاي في اليمن، ليلة قتل سليماني بطائرة مسيرة قرب مطار بغداد، مرجحة أيضا في هذا السياق أن الإدارة في واشنطن حاولت ربما القضاء على مجموعة أوسع من القيادات في الحرس الثوري.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق