اغلاق

درعي: كان على العرب التصويت لي لاعطائي قوة في وزارة الداخلية

استضاف بسام جابر في برنامجه " بسام جابر يحاور " وزير الداخلية ارييه درعي . ويدور الحديث حول موضوع الانتخابات القريبة وأوضاع السلطات المحلية العربية .
Loading the player...

وفي رده على سؤال الإعلامي بسام جابر حول الحملة الانتخابية لكل من حزبي كحول لفان والليكود الموجهتين للوسط العربي، رد قائلا: "انا لا اتابع هذا الموضوع وهناك من يتابعه، انا اعمل في الميدان واعمل في الوسط العربي ، ولدي نشطاء في جميع انحاء الوسط العربي ، وعلي ان أقول لك بشكل شخصي انني اعتبرهم جميعا اخوة لي . خاب املي كثيرا في الانتخابات السابقة ، لانني اعتقدت ان العمل الذي استثمرته في الوسط العربي لما يعود عليهم بالفائدة ولا يعود علي انا شخصيا، اعتقدت انه كان عليهم التصويت لي لاعطائي قوة في وزارة الداخلية وفي دائرة التنظيم لكي انفذ كل الخطط المتعلقة بالبناء ، هم يعرفون انني ساعدتهم كثيرا في موضوع كامينيتس وغيره من المواضيع . اكثر الوزارات أهمية للوسط العربي هي وزارة الداخلية ووزارة النقب والجليل والضواحي وسنواصل تقديم المساعدة للوسط العربي ، اريد ان اواصل عملي كوزير للداخلية وليس لدي برامج أخرى ".

"الحكومة الأفضل للوسط العربي هي الحكومة التي امثلها "
وحول من سيفوز في الانتخابات القادمة، قال درعي: "اعتقد ان الفوز سيكون حليفا لنتنياهو وسنقوم بتشكيل حكومة، واستند في ذلك الى الاستطلاعات التي لدي ، واعتقد ان الحكومة الأفضل للوسط العربي هي الحكومة التي امثلها ، على الرغم من انها حكومة يمين ، الا انها من ناحية الخطط التي نفذناها في الوسط العربي لم تنفذها اية حكومة أخرى بحجم 15 مليار شيقل . وعندما يكون حزب شاس قويا في هذه الحكومة، فلن يكون للوسط العربي اية خشية ونحن سنهتم بان يحصل الوسط العربي على كل الحقوق التي عليهم ان يتلقوها".

" نحن الحزب الوحيد في كتلة اليمين الذي يهتم بالفئات الضعيفة"
وعلل درعي تصويت الشرقيين لحزب الليكود قائلا: "حزب مباي الذي حكم الدولة منذ قيام الدولة هي التي استوعبت كل المهاجرين الجدد من الدول الشرقية ، قام بالكثير من الأخطاء تجاههم ، فصلهم عن تقاليدهم واسكنهم في بلدات المواجهة ولم يتعامل معهم كما يجب بل بتكبر وفرض عليهم الثقافة التي يريدها هو، قائلا: نحن من نفرض عليكم قيادتكم، واحضرناكم الى دولة عصرية بعد ان كنتم في دول ليست عصرية، فشعر الشرقيون بالإحباط، الى ان جاء بيغن الذي منحهم شعورا دافئا وعاملهم بتواضع وليس بفوقية كما تعامل معهم حزب ملتي، بيغن ادخل الى الليكود دافيد ليفي وموشيه كتساف ودافيد مغين وكل الشرقيين الشباب الذين كانوا رؤساء بلديات ، لذا منحهم شعورا بانهم في بيتهم ، مباي هو حزب الأغنياء والاشكناز ، بينما نحن في حزب الليكود حزب الشعب الواحد ، ونتنياهو نجح في الحفاظ على ذلك بذكاء شديد. نتنياهو كان شريكا للبيد في عام 2003 عندما كان لبيد وزيرا للمالية ، كانت تلك أسوأ فترة للفئات الضعيفة . فقط اذا كان حزب شاس قويا فانه يحافظ على نتنياهو لان يكون اجتماعيا ، اذا لم يكن هناك شاس لاسفي الشديد لا احد سيهتم بالفئات الضعيفة . نحن الحزب الوحيد في كتلة اليمين الذي يهتم بالفئات الضعيفة".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق