اغلاق

الدوري الاسباني: خسائر فادحة في انتتظار برشلونة

أصبح برشلونة مهدداً بخسارة مالية فادحة، في ظل توقف النشاط الرياضي في إسبانيا بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، ولهذا يصر النادي الكتالوني على

 
(Photo by JOSEP LAGO/AFP via Getty Images)

 تخفيض أجور لاعبيه.
وذكرت تقارير إسبانية، أن تقليص الرواتب سيكون الحل الرئيسي، للتعامل مع الخسائر الاقتصادية الناتجة عن توقف المسابقات، بسبب تفشي فيروس كورونا، خاصة وأن أكثر من 50% من ميزانية البارسا تُصرف كأجور للاعبين والعاملين بالنادي.
وبحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن توقف النشاط الرياضي، سيُكبد برشلونة خسائر مالية بقيمة 100 مليون يورو، وهو ما يُمثل 10% من ميزانية النادي الكتالوني للموسم الكروي 2019/2020.
وكان من المتوقع أن يجني برشلونة ذلك المبلغ من عوائد البث التليفزيوني وإيرادات المباريات، ففي الموسم الماضي مثلاً كسب 93 مليون يورو من مبيعات التذاكر فقط، بمتوسط قدره 3.3 مليون يورو لكل مباراة في “كامب نو”.
وفي حال استمرار تعليق مباريات الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، ربما يخسر برشلونة 26.4 مليون يورو كان سيحصل عليها إذا وصل لنصف نهائي الكأس ذات الأذنين، بالإضافة لـ22.5 مليون يورو مكافأة الصعود للمربع الذهبي لدوري الأبطال الممنوحة من الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) ومبلغ آخر قدره 10.5 ملايين يورو.
أما حقوق البث التلفزيوني فهذه حالة أخرى، فقد حصل النادي على حوالي 85 في المائة من إجمالي الديون المستحقة، لكنهم لا يزالون ينتظرون الحصول على 25 مليون يورو.
ثم تأتي العوامل التي لا تعتمد على المنافسات الكروية مثل مبيعات الملابس الرياضية والمتحف ومدارس كرة القدم الخاصة بالنادي حول العالم.
وتشير التقديرات إلى أن المتحف وحده قد يكبد النادي الكتالوني خسائر مالية تصل إلى 15 مليون يورو ، وهو الذي جلب 60 مليون يورو في الموسم الماضي، وبسبب ذلك، يريد بارتوميو من اللاعبين خفض رواتبهم بنسبة 70% حتى 30 يونيو.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق