اغلاق

هل يتم الغاء العطلة الصيفية ؟ وزير المعارف يقترح : دراسة بشهر 7 وعطلة بشهر 8

ضمن الخطة المقترحة لعودة الحياة الى طبيعتها تدريجيا في البلاد ، تطالب وزارتي الصحة والمالية بالغاء العطلة الصيفية، ومنع المعلمين المتواجدين بأجيال تعتبر ضمن دائرة


الصورة للتوضيح فقط-صورة من الارشيف

 الخطر من العودة الى المدارس.
فيما يصر وزير التعليم رافي بيريتس على أن  يستمر التعليم في شهر يوليو / تموز  ، وان يتم الخروج لعطلة في شهر أغسطس / اب  .  وتقول وزارة التربية والتعليم  :" أن هذا  الاقتراح هو اقتراح منطقي ومعقول  ويمكن التوصل لاتفاق مع منظمات المعلمين  حوله" .
كذلك، تشير الخطة التي ما تزال قيد الصياغة، الى انه في المرحلة الأولى سيُعاد التعليم الخاص الذي يتعلم في اطاره نحو 200 الف طالب – من ضمنهم نحو 50 ألفًا يُعَرّفون على انهم " تعليم خاص صعب"، الأمر الذي يوجب توفير اطار لهم. 
بالمقابل، ستكون عودة باقي الطلاب الى المدارس منوطة بوتيرة انتشار فيروس الكورونا، كما سيعودون الى صفوف اصغر من حيث عدد الطلاب وفي اطار ورديات مختلفة. بموازاة ذلك، يستمر التعليم عن بعد من البيت. الى جانب ذلك، فإنه في اطار استراتيجية الخروج من الأزمة، ستواصل الحكومة استعداداتها لاحتمالات بدء انتشار آخر ، وذلك الى حين توفير تطعيم. وعلى مدار العام القريب، من المنتظر أن تكون هناك مستويات مختلفة من تخفيف التقييدات، وما بين الانتقال من مرحلة  الى أخرى ستكون هناك فترة أسبوعين الى ثلاثة.

رفع جزء من القيود عن بعض القطاعات الاقتصادية
الى ذلك، ستواصل الحكومة استعداداتها لاحتمال انتشار فيروس كورونا مجددا في الشتاء القادم. ونقلت مصادر عبرية عن وزير كبير في الحكومة قول :" بعد عيد الفصح (بسياح) سنبدأ تخفيف القيود عن الاقتصاد.  أماكن العمل ستعود للعمل تدريجيا مع الحفاظ على قواعد الحذر. المجمعات التجارية (الكنيونات) ستكون في المرحلة الأولى مغلقة، وكذلك المطاعم والمقاهي. لم يكون هنالك تجمهرات قبل سبتمبر(أيلول). 
ووفقا للاستراتيجية الحكومية التي تتم صياغتها، فإن المرحلة الأولى من التخفيف، ستجيب على احتياجات الاقتصاد الإسرائيلي، بحيث يتم التخفيف عن القطاعات التي تعتبر من جهة مهمة للنمو الاقتصادي ومن جهة أخرى المخاطر الصحية فيها اقل من غيرها ويمكن التحكم فيها مثل : مجالات الهايتك، المالية (يشمل البنوك) الصناعات لغرض التصدير وغيرها. لاحقا سيتم إضافة مجالات أخرى.    

المواصلات العامة
كذلك، من المنتظر إعادة المواصلات العامة للعمل بشكل تدريجي من أجل دعم العائدين الى العمل.  وسيتم الحفاظ على قواعد السلامة في المواصلات العامة ، ومنها وضع كمامة والحفاظ على مسافة. كذلك، لن يتم السماح بصعود اكثر من 20 شخصا الى كل حافلة. أيضا، تفحص الحكومة العودة التدريجية للقطارات، وإن كان الحديث عن عملية اكثير تعقيدا.

هل يُسمح لصالونات الشعر والتجميل بالعودة للعمل؟
حول كل ما يتعلق بعمل صالونات الشعر والتجميل، فإن الحكومة ما تزال تنتظر تعليمات واضحة من قبل وزارة الصحة . اذا ما تم إيجاد طريقة للسماح لها بالعمل، فسيمح لأصحاب الصالونات بالعودة ولكن ليس في المرحلة الأولى من استراتيجية الخروج من الأزمة. احد الخيارات التي يتم طرحها، الزام العاملين في الصالونات بوضع قناع بلاستيكي، بالإضافة الى الكمامات والكفوف.    
كذلك، قد لا يتم فتح دور العبادة في المرحلة الأولى ، كما لن يسمح بفعاليات بمشاركة جمهور.

أجيال ومناطق قبل أخرى
الى ذلك ، تسعى الحكومة الى تخفيف القيود عن أجيال معينة، وحسب مناطق جغرافية.  فبحسب الخطة سترفع القيود عن الشباب قبل الأجيال الأكبر وقبل الأجيال المحسوبة على دائرة الخطر، والتي سيتوجب عليها الحفاظ على عزل اجتماعي. كذلك، المناطق النظيفة من الكورونا، من المنتظر ان تُخفف القيود عنها قبل غيرها.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق