اغلاق

بريطانيا تحذر مواطنيها من فحوص كورونا غير المعتمدة

حذر جون نيوتن المنسق الوطني لبرنامج فحص فيروس كورونا في بريطانيا ، اليوم السبت ، البريطانيين من شراء اختبارات غير معتمدة للأجسام المضادة لمعرفة


(Photo by Jeff J Mitchell/Getty Images)

ما إذا كانوا قد أصيبوا بفيروس كورونا، مشيرا إلى أنه لا يمكن التعويل عليها وقد تعرض الناس للخطر.
وتحاول بريطانيا، مثل غيرها من البلدان المتضررة من جائحة كورونا، إيجاد طريقة لفحص المواطنين بهدف معرفة ما إذا كانوا قد أصيبوا بالفيروس وأصبحت لديهم مناعة الآن. لكن العلماء لم يتوصلوا بعد لوسيلة يُعتمد عليها ويمكن إنتاجها على نطاق واسع.
وحذر نيوتن من شراء الفحوص غير المعتمدة عبر الإنترنت للاستخدام الشخصي أو بالجملة لفحص الموظفين في الشركات.
وقال نيوتن في بيان أصدرته وزارة الصحة "من فضلكم لا تشتروا أو تستخدموا أي فحوص غير معتمدة ... ربما لا يمكن الاعتماد عليها للهدف المرجو وقد تعطيكم قراءة خاطئة وتعرضكم أنتم أو أسركم أو الآخرين للخطر".
ويُنظر لمعرفة ما إذا كانت لدى المرء مناعة من الفيروس على أنها خطوة شديدة الأهمية في سبيل عودة الأوضاع إلى طبيعتها بعد جائحة أودت بحياة ما يربو على 147 ألف شخص وتسببت في تضرر أو اضطراب الاقتصاد العالمي بشدة.
وأعلنت بريطانيا شراء 3.5 مليون مما يطلق عليها اختبارات الأجسام المضادة أملا في توزيعها على الناس سريعا.
لكن ثبت أن هذه الاختبارات لا يمكن الاعتماد عليها بما يكفي وتدعم الحكومة في الوقت الراهن الأبحاث المحلية لابتكار فحص فعال .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالمي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالمي
اغلاق