اغلاق

الأثاث البلاستيك للمساحات الضيقة

البلاستيك مادة كثيرة الاستخدام في الديكور الداخلي والخارجي، وفي هذا الإطار، تطلعكم مهندسة الديكور ريهام فرّان، على إيجابيات الأثاث البلاستيك وسلبياته.


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-NelleG

• يُستخدم الأثاث البلاستيك في المساحات الخارجيّة بوفر، كما في دواخل المنزل، لإمكانية طيّه وتوضيبه ما يكسب المزيد من المساحة، لا سيما في المطبخ وغرف نوم الأولاد.
• يُستخدم الأثاث البلاستيك في غرف الأولاد، فهذه المادة خفيفة الوزن وآمنة للفئة العمرية المذكورة، وتبرز في الكراسي وطاولات اللعب أو الدراسة.
• يوزّع الأثاث البلاستيك في المطبخ محدود المساحة، وتحديدًا طاولة الأكل والكراسي التي تحوطها.
• يأتي الأثاث الخارجي البلاستيك عبارة عن كراس توزع على الشرفة (أو التراس أو الحديقة)، أو طقم عبارة عن أريكة كبيرة وأريكة متوسّطة الحجم ومقعدين صغيرين. ويمكن اختيار الأرجوحة من البلاستيك القوي، الذي يتوافر بألوان عدة.
• في الشقق السكنية، تبدو الشرفات ضيقة إجمالًا، لذا يمكن توضيب الكراسي البلاستيك فوق بعضها البعض لتأخذ مكان كرسي واحد، إضافة إلى الطاولة التي يمكن التعديل في حجمها.
• يمكن أيضًا استخدام البلاستيك في الحديقة، واختيار الالعاب البلاستيكية الثابتة في الحديقة للأولاد، كونها لا تشكل خطرًا عليهم.

سلبيات الأثاث البلاستيك
• يتأثر الأثاث البلاستيك الخارجي سلبًا جراء أشعّة الشمس، فيبهت لونه، ويصبح هشَّا وسهل الكسر. لذا، يفضل توضيب الطقم البلاستيك ليلًا أو وضعه تحت ظلال الأشجار في النهار، أو تغطيته بأغلفة واقية من الشمس تحميه بنسبة 50%.
• لا يمكن علاج الأثاث البلاستيك، بخلاف ذلك المعدّ من الخشب أو الخيزران أو الجلد..


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من المنزل اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
المنزل
اغلاق