اغلاق

آرتور وراكيتيتش يعقدان مهمة برشلونة

نشرت صحيفة ماركا الإسبانية تقريراً يستعرض المشكلة التي يواجها برشلونة في سوق الانتقالات خلال الصيف الحالي، والتي قد تفسد عليه إمكانية التعاقد مع لاوتارو

 
(Photo by Aitor Alcalde/Getty Images)

مارتينيز مهاجم إنتر ميلان ونيمار نجم باريس سان جيرمان.
ويسعى برشلونة للتخلص من بعض اللاعبين في الميركاتو الصيفي من أجل إفساح المجال لقدوم لاعبين آخرين وتمويل الصفقات التي يستهدفها النادي، وذلك في ظل الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها بسبب جائحة فيروس كورونا.
وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن برشلونة وضع جميع لاعبي خط الوسط في سوق الانتقالات، منتظراً العروض الرسمية التي ستصله من أجل كل منهم، والمستثنى الوحيد هو فرينكي دي يونج الذي تم التعاقد معه مقابل 75 مليوني يورو في الصيف الماضي.
وأضاف التقرير أن المشكلة التي يواجها برشلونة تتلخص في عدم رغبة جميع لاعبي خط الوسط بمغادرة صفوف الفريق، حيث صرح إيفان راكيتيتش في أكثر من مناسبة أنه ينوي البقاء لنهاية عقده حتى عام 2021، في حين يأمل النادي في بيعه هذا الصيف للتخلص من راتبه المرتفع والاستفادة مالياً من رحيله بدلاً من مغادرته بصفقة مجانية في الصيف التالي.
كذلك يرفض النجم البرازيلي آرتور ميلو فكرة الرحيل عن برشلونة في ظل اهتمام يوفنتوس بالحصول على خدماته، بينما لا يمانع النادي الكاتالوني رحيله كونه يريد التوقيع مع ميراليم بيانيتش بصفقة تبادية.
ويملك برشلونة عدد كبير من لاعبي خط الوسط وهم راكيتيتش، سيرجيو بوسكيتس، أرتورو فيدال، فرينكي دي يونج، كارليس ألينيا، سيرجي روبيرتو، وآرتور ميلو، وباستثناء فيدال لا يوجد أي لاعب مستعد للرحيل.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق