اغلاق

المليارديرة الأنجولية إيزابيل دوس سانتوس تطالب بإسقاط قضية فساد ضدها

دعت المليارديرة الأنجولية إيزابيل دوس سانتوس يوم الثلاثاء إلى إسقاط قضية فساد ضدها، متهمة سلطات أنجولا باستخدام وثائق مزورة، بما في ذلك


المليارديرة الأنجولية إيزابيل دوس سانتوس ابنة خوسيه إدواردو دوس سانتوس رئيس أنجولا السابق(Photo by Emma McIntyre/Getty Images)

  جواز سفر مزور، لاستصدار أحكام قضائية بمصادرة أصول تمتلكها.
وصادرت السلطات الأنجولية حسابات دوس سانتوس وزوجها سينديكا دوكولو أواخر العام الماضي بسبب مزاعم أنهما حولا مليار دولار من أموال الدولة لشركات كانا يمتلكان فيها حصصا خلال رئاسة والدها خوسيه إدواردو دوس سانتوس الذي تولى السلطة لمدة 38 عاما حتى 2017.
وفي فبراير شباط، فعل الادعاء البرتغالي المثل وجمد أصولا تمتلكها إيزابيل دوس سانتوس في البلاد بعد إدراجها كمشتبه بها في تحقيق احتيال بناء على مزاعم اختلاس وسوء إدارة خلال فترة رئاستها لشركة سونانجول.
ونفت هي ودوكولو ارتكاب أي مخالفات.
وقالت دوس سانتوس (47 عاما)، التي لا يُعرف مكان وجودها، إن محاميها اكتشفوا جواز سفر مزورا باسمها الشهر الماضي عندما مُنحوا حق الاطلاع على الملفات بشأن تجميد الأصول للمرة الأولى في محكمة في لواندا.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق