اغلاق

طرق مختلفة ومتنوعة لعلاج ضيق التنفس

ضيق التنفس من الحالات المزعجة، حيث تجعل الأشخاص المصابين بها غير قادرين على التنفس بشكل صحيح، فيشعرون بأنَّ الأكسجين الذي يصل إلى الرئتين غير كاف؛


الصورة للتوضيح فقط-تصوير:iStock-digicomphoto

وقد يستمر هذا الإحساس لثوان أو دقائق معدودة، مما يسبب لهم التوتر والخوف الشديدين.
وتتمثل أسباب ضيق التنفس في الإصابة بالأمراض التحسسية مثل الربو، أو فشل في عضلة القلب، أو تجمع السوائل في الرئة، والتهاب الحلق أو القصبات الهوائية، والضيق في المجاري التنفسية.
وهنا نطلعك على أعراض ضيق التنفس، فضلاً على تقديم عدة طرق مختلفة ومتنوعة لعلاجه، بحسب الدكتورة ميساء منصور، استشاري الأمراض الصدرية والتنفسية:

الصداع والإرهاق من أعراض ضيق التنفس
يصاحب ضيقَ التنفسِ أعراضٌ عديدة منها:
- الإحساس بالاختناق والشعور بضيق الصدر.
- الصفير.
- الصداع.
- الإرهاق والأرق بسبب عدم الانتظام في النوم.
- تغير لون البشرة إلى اللون الرمادي.
- تلون الأظافر والشفاه باللون الأزرق.
- كثرة التعرق.

طرق مختلفة ومتنوعة لعلاج ضيق التنفس
1- إذا كان الشخص يعاني من ضيق في التنفس الناتج عن ضيق القصبات الهوائية بسبب مرض الربو أو الانسداد القصبي، فيكون العلاج عن طريق موسعات القصبات الهوائية من تبخيرات أو بخاخات أو كورتيزون.
2- إذا كان ضيق التنفس ناتجاً عن التهاب جرثومي أو بكتيري، يكون العلاج في هذه الحالة من خلال تناول المضادات الحيوية، وأحياناً لا يحتاج الشخص المصاب إلى علاج إذا كان السبب فيروسياً كالإصابة بالإنفلونزا، فكل ما يحتاجه المريض هو الراحة فقط.
3- إذا كان ضيق التنفس ناتجاً عن أمراض خطيرة مثل جلطات الرئة، فيكون العلاج بالمسيلات (مضادات تجلط أو تخثر الدم)، والتي تختلف حسب حالة المريض.
4- إذا كان ضيق التنفس يعود لأسباب نفسية بعد تشخيص الطبيب للحالة، لا يحتاج المريض إلى علاج يتعلق الجهاز التنفسي. فإذا ثبت أنّ المريض يعاني من نوبات هلع أو قلق أو خوف، فيتم إعطاؤه أدوية تقلل من تلك الأعراض، وأحياناً لا يحتاج إلى أي علاج ويكتفي المصاب بالتحدث إلى الطبيب فقط عن حالته، والتأكد من أن ما يتعرض له أمر طبيعي وغير مُقلق.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من أخبار الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
أخبار الصحة
اغلاق