اغلاق

اللجان الشعبية في المثلث الشمالي تزور يافا لدعم الأهالي

قامت اللجان الشعبية في المثلث الشمالي بزيارة تضامنية الى يافا ، للوقوف الى جانب الأهالي في "نضالهم ضد تدنيس مقبرة الإسعاف، وذلك بعد ان شرعت


صور من مكتب النائب يوسف جبارين

بلدية تل أبيب بنبش القبور فيها تمهيدًا لإقامة مشروع سكني".
ورافق الوفد النائب د. يوسف جبارين وقام باستقبالهم عضوا المجلس البلدي في يافا-تل أبيب أمير بدران وعبد أبو شحادة اللّذان انسحبا حديثًا من الإئتلاف في البلدية احتجاجًا على سياسات رئيس البلدية خولدائي.
وفي خيمة الاعتصام امام مقبرة الاسعاف تحدث مريد فريد، رئيس اللجنة الشعبية في ام الفحم، مؤكدًا أن "قضيّة مقبرة الإسعاف لا ترتبط بسكان يافا وحدهم، بل هي قضية ترتبط بالمجتمع العربي برمّته، وبضرورة الحفاظ على المعالم التاريخية الفلسطينية والعربية الّتي تعود جذورها الى مئات السنين الى الوراء" .
وفي كلمته، قال النائب جبارين ان "السلطات واذرعها العنصرية لا تكتفي بما اقترفته من تهجير ونهب ضد أهالينا في يافا، لتأتي بلديّة يافا-تل ابيب بمخططها لنبش وتجريف مقبرة الإسعاف الإسلامية الّتي تعود جذورها الى جذورنا في هذه الديار". ووجه جبارين تحية لشباب يافا على "نضالهم وصمودهم في وجه الممارسات الاقتلاعية، ودعا كافة الأهالي والمؤسسات الى التوافد ليافا للمشاركة في النشاطات اليومية من أجل حماية مقبرة الاسعاف، وكل المقدسات" .
وتحدث عن الأهالي في يافا كل من امير بدران وعبد ابو شحادة والشيخ محمد نضال محاميد الذين حيّوا بدورهم الوفود التضامنية وأكّدوا على "استمرار النضال الجماهيري من اجل حماية المقبرة" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق