اغلاق

مجلس عرعرة النقب للأهالي: الاغلاق جاء بقرار حكومي

أصدر مجلس محلي عرعرة النقب، السبت، بيانا توضيحا لأهالي القرية ، حول الاغلاق المفروض على حارات في البلدة، والتحركات الممكنة في ظل هذا الاغلاق. وأوضح


(Photo by Amir Levy/Getty Images)

المجلس ان " الاغلاق المفروض على الحارات 2،2أ، 2ب، 2ج، جاء بقرار حكومي، بناء على تقارير تتلقاها الحكومة من وزارة الصحة والجبهة الداخلية، بشأن مدى انتشار الكورونا في البلدة، وجاء الاغلاق الموضعي لتقليل الاضرار الناجمة عن الاغلاق العام، كما ان الاغلاق الموضعي هو بمثابة "حجر صحي" للحارات المغلقة، لمنع تفشي الكورونا في سائر الحارات. 
ان شروط الاغلاق في عرعرة مخففة حيث سيسمح للعمال بالخروج وفق ما افادتنا الجهات ذات الصلة، كما يسمح بالخروج للامور الضرورية".

عدم التهاون
أضاف البيان : " كل منا معني برفع الاغلاق باسرع وقت ممكن، وشروط رفع الاغلاق وفق الجبهة الداخلية هو انخفاض اعداد المصابين، بالتزامن مع خروج المصابين للفندق، والا سيستمر الاغلاق ويكون اشد، كي لا تنتشر العدوى في الحارات الاخرى، وخارج عرعرة.
و
من هذا المنطلق، وتقليلا للتماس بين الناس بين الحارات المختلفة، فقد توجهت الينا الجبهة الداخلية بطلب التوجه لسكان الحارات التي لم يتم حجرها واغلاقها، بعدم الدخول للحارات المغلقة لعدم انتشار الوباء للحارات غير المغلقة، كي لا تقبع عرعرة النقب للاغلاق الشامل، الامر الذي سيزيد الامور تعقيدا وصعوبة.
ومن هنا نهيب بالجميع اخذ المسؤولية، وعدم التهاون والتقليل قدر المستطاع من الدخول "لمنطقة الحجر" كي لا تنتشر العدوى من اجل المساهمة في رفع الاغلاق عن الحارات المغلقة، ومن اجل عدم اغلاق القرية بأكملها، واعتبارها منطقة حجر صحي".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق