اغلاق

كتائب القسام تُهدد :‘ قرار الاحتلال بضم أراض من الضفة المحتلة - إعلان حرب‘

اعتبرت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، "قرار الاحتلال بضم أراضي من الضفة المحتلة بمثابة إعلان حرب" . وقال الناطق باسم كتائب


(Photo credit SAID KHATIBAFP via Getty Images)

القسام "أبو عبيدة"، في كلمة ألقاها في ذكرى عملية "الوهم المتبدد" التي أسرت فيها الحركة الجندي الإسرائيلي شاليط عام 2006: "تمرّ ذكرى عملية الوهم المتبدد هذا العام في ظل واقع خطير يستعد فيه العدو لإعلان ترسيم أضخم مشروع سرقة علنية للأرض الفلسطينية منذ عقود، فيما يسمى بضم الضفة والأغوار، وإننا هنا إذ نؤكد بأن مشروع المقاومة هو كنس الاحتلال من كل شبر من أرض فلسطين التاريخية" .
وأضاف "أبو عبيدة": "إنّ المقاومة تعتبر هذا القرار إعلان حربٍ على شعبنا الفلسطيني، وإن المقاومة في هذه الحرب ستكون الحارس الأمين والوفي للدفاع عن شعبنا وأرضه ومقدساته".
وتابع "أبو عبيدة": "سنجعل العدو بإذن الله يعضّ أصابع الندم على هذا القرار الآثم ، وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون".

" لن نتكلم كثيراً ولن نطلق المزيد من التصريحات "
وشدد الناطق باسم القسام على أنهم "أمام هذا القرار والمشروع الاحتلالي الاجرامي لن نتكلم كثيراً ولن نطلق المزيد من التصريحات، ولكن نقول كلمات معدودة وواضحة، ينبغي أن يفهمها الاحتلال ومن يقف من ورائه جيداً".
وفي ذكرى أسر الجندي الإسرائيلي شاليط عام 2006، قال "أبو عبيدة": "تمر اليوم علينا ذكرى عملية الوهم المتبدد، التي نفذتها المقاومة الفلسطينية في الخامس والعشرين من يونيو عام 2006م، فشكّل هذا التاريخ يوماً خالداً من أيام العز والمجد، ومنعطفاً هاماً في تاريخ المقاومة والشعب الفلسطيني" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق