اغلاق

احسان خلايلة حول العنف والجرائم في الوسط العربي: ‘أين أعضاء الكنيست والشيوخ ؟ ‘

صرح الناشط الاجتماعي احسان خلايلة لقناة الوسط العربي – قناة هلا ، في حديثه حول جرائم العنف والقتل في الوسط العربي ، صرح قائلا :" يدق ناقوس الخطر مجتمعنا العربي
Loading the player...

لأسباب عديدة ، ولكن هناك هدف سيء للغاية يقض مضاجعنا وهو عدم الاحترام . هنالك أناس في مجتمعنا يسيّسون كل المشاكل ، هنالك شباب لا يلتزمون بالأخلاق والاداب والعرف الاجتماعي ، مجتمعنا بات في الهاوية ولا من مجيب " .

" أين الشيوخ ، أين أعضاء الكنيست ، أين رؤساء البلديات ، أين الأهل ؟ "
وأضاف الناشط الاجتماعي احسان خلايلة لقناة هلا :" الشرطة هي احدى الاذرع التي تصب فيها المشكلة ، لكن في وسطنا العر بي نحن المشكلة ، أين الشيوخ، أين أعضاء الكنيست ، أين رؤساء البلديات ، أين الأهل ؟ ، كل هذه الأمور التي تتجمع تعطيني مجتمعا أصبح يكره نفسه . نحن اليوم نخاف أن نتحدث بحرية ، نخاف أن نسهر بحرية ، من منا يستطيع أن يخرج ليلا مع أطفاله ؟ من منا يستطيع أن يتحدث بحرية وديمقراطية ؟ ، هنالك من يصنع شرخا في وسطنا العربي ، هنالك من يخنق شبابنا وبناتنا في وسطنا العربي . عندنا أكثر من 15 ألف طالب وطالبة أنهوا الدراسات الأكاديمية ولا يوجد لهم عمل . هذه مصائبنا وهمومنا ، وليست ان توقفت قرب شخص معين ولم أعطه حق الأولوية أن يطلق النار علي ، نحن وصلنا الى الهاوية" .

" يجب أن نعرف ماذا يفعل ابناؤنا وبناتنا "
وأكد الناشط الاجتماعي احسان خلايلة بالقول لقناة هلا :" العائلة هي الأساس ، يجب علينا أن نحترم أن هناك قوانين في العائلة ، يجب أن نعرف ماذا يفعل ابناؤنا وبناتنا ، لكن انعدام الامن والأمان في مجتمعنا يعود لاسباب عديدة ، أهمها الأسباب الاقتصادية " .

تعقيب الشرطة
وقالت الشرطة في تعقيبها على الموضوع : " للاسف الشديد هناك احداث اطلاق نار داخل المجتمع العربي في اسرائيل من حين الى اخر، غالبيتها على خلفية نزاعات داخلية التي تنزلق الى حد العنف. تعمل شرطة اسرائيل على مدار السنة للحد من الاتجار واستخدام السلاح غير القانوني في كل وقت ومكان حيث انه لا يمر يوم واحد دون ان تضبط الشرطة خلال نشاطاتها التي تُبادر بها ،  اسلحة او معدات قتالية غير قانونية. منذ بداية العام ضبطت الشرطة اكثر من الفي قطعة سلاح ومعدات قتالية غير قانونية، والقي القبض على عدد كبير من المشتبه بهم، وقدمت النيابة ضدهم لوائح اتهام كثيرة. "
واضافت الشرطة في ردها قائلة :  تقوم الشرطة بالتحقيق في كل جريمة قتل بشكل جذري ومهني وتبذل جهودا كبيرة وموارد مختلفة بهدف كشف الحقيقة واحالة المشتبهين الى العدالة ".
ومضى رد الشرطة يقول : "  ان تطبيق القانون وحده لا يعتبر الطريقة الوحيدة للقضاء على الظواهر الاجتماعية غير المقبولة. التغيير الجذري العميق الذي يأتي من المجتمع العربي في إسرائيل في مجال التعليم والثقافة والتعاون المشترك مع الشرطة وادانة التصرفات غير اللائقة ومن خلال انشطة فعالة للقيادات ستؤدي إلى التغيير المنشود . ستواصل الشرطة بذل الجهود لمكافحة العنف الداخلي في المجتمع العربي على الرغم من كل الصعوبات". الى هنا رد الشرطة .



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق