اغلاق

علماء يجرون رحلة استكشافية للبحث عن حفرة غامضة تحت الماء قبالة ساحل فلوريدا

ستقوم رحلة استكشافية قبالة ساحل فلوريدا لاكتشاف حفرة غامضة تمتد على عمق 425 قدمًا تحت قاع المحيط، ففى الشهر المقبل، ستقوم الإدارة الوطنية للمحيطات

 
صورة للتوضيح فقط، تصوير: iStock-PhonlamaiPhoto

والغلاف الجوى (NOAA) باستكشاف الصدع لأول مرة، وهو حفرة تحت الماء يشار إليها باسم "الثقب الأزرق".
ووفقا لوسائل اعلام، لا تزال محتويات الثقوب الزرقاء غامضة إلى حد ما وكذلك تواترها وموقعها النموذجى،  ووفقا لـ NOAA ، فإن عمقها وهيكلها يمكن أن يجعلها صعبة الوصول.
وقالت NOAA: "يمكن أن تكون فتحة الثقب الأزرق على عمق عدة مئات من الأقدام تحت الماء، وبالنسبة للعديد من الثقوب، تكون الفتحة صغيرة جدًا بحيث لا يمكن غمرها آليًا '' ، كتبت NOAA .
وأضافت: "فى الواقع، لم تأت التقارير الأولى عن الثقوب الزرقاء من العلماء أو الباحثين، ولكنها أتت فى الواقع من الصيادين والغواصين الترفيهيين".
تقول الإدارة القومية للمحيطات والغلاف الجوى (NOAA) أن الرحلة التى ستستغرق عامًا ستجرى فى أغسطس وستستكشف حفرة زرقاء، يطلق عليها اسم Green Banana، وهى عميقة بطول 425 قدمًا، والحفرة على عمق 155 قدمًا تحت السطح.
وسيضم الفريق علماء من مختبر Mote Marine وجامعة فلوريدا الأطلسية ومعهد جورجيا للتكنولوجيا والجمعية الجيولوجية الأمريكية.
في حين أن المحتوى سيظل لغزا حتى الانتهاء من الرحلة، أظهرت الدراسات السابقة أنه يمكن أن تحتوى على مجموعة متنوعة من الحياة البيولوجية.
تم اكتشاف حفرة زرقاء تبعد حوالى 30 ميلاً عن ساراسوتا والمعروفة باسم `` Amberjack Hole '' فى عام 2019 ووجدت أنها "واحة فى قاع بحر قاحل '' وفقًا لـ NOAA.
وسيضم الفريق علماء من مختبر Mote Marine وجامعة فلوريدا الأطلسية ومعهد جورجيا للتكنولوجيا والجمعية الجيولوجية الأمريكية.
في حين أن المحتوى سيظل لغزا حتى الانتهاء من الحملة، أظهرت الدراسات السابقة أنه يمكن أن تحتوى على مجموعة متنوعة من الحياة البيولوجية.

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق