اغلاق

دعوات لإقصاء مسؤول الشؤون الدينية في تركيا بعد اتهامه بلعن ‘كمال أتاتورك‘!

ذكرت وسائل إعلام تركية أن نوابا معارضين ومنظمات أهلية طالبوا بالإقالة الفورية لرئيس الشؤون الدينية في البلاد علي أرباش، بتهمة "لعن أتاتورك" أثناء خطبته في اول جمعة بمسجد آيا صوفيا.


 (Photo by YASIN AKGUL/AFP via Getty Images)

 ونقلت صحيفة "جمهوريت" تعليقا من صبيح كاندو أوغلو، المدعي العام في محكمة الإستئناف العليا، قال فيه "إن هذا الأمر هو اغتصاب لجميع قيم الأمة التركية، وستكون عاقبته هي الكراهية التي سيواجهها من قبل الأمة التركية، هو أمر مهين لمؤسس الجمهورية التركية" .
أما اوزغور اوزال، النائب عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، فقد خاطب المسؤول الديني التركي أرباش قائلا: "ستدفع ثمن الجلوس على الأريكة وشتم أتاتورك".
ودعا ليفنت جوك، وهو نائب آخر من حزب الشعب الجمهوري المعارض، إلى ضرورة أن "يستقيل رئيس الشؤون الدينية فورا أو يتم فصله. هذا خطأ فادح".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق