اغلاق

بعض العادات التي يجب عليك اتباعها للنجاح في عملك

إذا كنت قد ترقيت في عملك أو تمتلك مشروعا تجارياً جديداً، فهناك بعض العادات التي يجب عليك التمسك بها، كما أن هناك عادات أخرى ينبغي أن تتخلص منها على الفور،

 
الصورة للتوضيح فقط-تصوير:iStock-PeopleImages

من أجل تحقيق النجاح في عملك الجديد. وعندما تتولى منصبا إداريا جديدا، فسوف تكون مسؤولا عن توجيه فريق من الموظفين من أجل تحقيق أهداف الشركة التي تعمل بها.
وبصرف النظر عن المسؤوليات الإضافية والإجهاد الذي تتعرض له كل يوم، فقد تكون عرضة لفقدان عملك إذا لم تتخلص من عاداتك السيئة، لأن جميع العيون تتجه نحوك. وعلى الرغم من أن عملك الجديد يعطيك المزيد من النفوذ والحرية، إلا أنك ستكون أول شخص تتم محاسبته إذا حدث أي خطأ. ولذلك نقدم لك بعض النصائح التي تساعدك على أن تكون مديراً ناجحاً:

1. التخطيط الجيد:
إذا كنت مديرًا، يجب أن تقوم أولا بتحديد أولوياتك حتى لا تتوه وسط مهامك اليومية الكثيرة، وهو الأمر الذي يعرضك للإهمال والفشل في عملك. ولذلك يجب عليك التخطيط مسبقاً ليوم العمل من أجل توزيع مهامك على مدار اليوم وعدم الشعور بالإجهاد أو عدم الإنجاز.

2. الرد على رسائل البريد الإلكتروني في أوقات محددة:
الآن وبعد أن أصبحت مديرا، سوف تجد العديد من رسائل البريد الالكتروني في البريد الوارد. وإذا شغلت نفسك بالرد على هذا الكم الهائل من الرسائل، سوف تكون أقل إنتاجية وتهمل باقي مهام عملك. ولذلك فمن الجيد أن تكون دائما المتحكم في جميع الأمور، ولكن بشرط ألا يكون ذلك على حساب أولوياتك الأخرى.

3. التواصل:
إذا كنت مسؤولا عن إدارة الشركة، تأكد من التواصل بشكل صحيح مع الشركاء والعملاء والموظفين إذا كنت ترغب في كسب ثقتهم واحترامهم، لأن ذلك من أساس نجاح الشركة ونجاحك في منصبك الجديد.

4. المرونة:
إن الالتزام بروتين يومي قد يكون له إيجابياته، ولكن إذا كنت تعمل في بيئة عمل ضاغطة، لا تدع التغيير يؤثر عليك سلباً. فرؤساء العمل يجب أن يكون لديهم القدرة على التكيف بسرعة وبثقة مع الأشياء غير المتوقعة.

5. أخذ فترات راحة:
إن العمل المتواصل لعدة ساعات دون تناول الطعام أو أخذ استراحة قصيرة للمشي في الخارج سيجعلك أشبه بالآلة. فالضغط المستمر من الممكن أن يقضي عليك، ولذلك يجب أن تأخذ استراحة قصيرة من أجل تجديد نشاطك وتحسين مزاجك من أجل أن يكون لديك مزيد من الطاقة لمواصلة العمل من جديد.

6. الالتـزام بمواعيد العمل:
إن عدم الالتزام بمواعيد العمل والحضور متأخرا لن يؤثر فقط على صورتك، ولكن لن يتعامل معك موظفوك بجدية، وخاصة إذا كنت ذاهباً لحضور اجتماع.

7. عدم المماطلة:
لكي تكون مديرا ناجحا، يجب عليك عدم تحمل جميع المسؤوليات منفردا، بل عليك الاستعانة بالآخرين إذا لم تستطع إنجاز العمل وحدك لأن الادعاء بقدرتك على القيام بكل شيء سوف يعرقل مسار العمل ويؤدي إلى الفشل في النهاية. ولذلك لا تتردد في طلب المساعدة إذا كنت بحاجة إليها ولا تنتظر إلى النهاية للقيام بذلك.

8. اتخاذ قرارات حاسمة:
إن وجود بعض المرونة في عملك هو بالتأكيد شيء جيد، ولكن هناك بعض الأوقات والمواقف التي تتطلب منك أن تكون حازماً وحاسما في قرارك ولا تنتظر تجميع الآراء. ففي بعض الأحيان تكون أنت صاحب القرار، ولذلك لا تتردد في اتخاذ هذا القرار، وكن واثقا من نفسك وقدرتك على تحمل نتائج ذلك. كما يجب ألا تخاف من قول "لا" في الوقت المناسب، لأنك بذلك ستكون حريصًا على نجاح واستمرار العمل، ويجب أن تكون على قدر المسؤولية


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
حياة الشباب
اغلاق