اغلاق

رام الله: اشتية يبحث مع القنصل البريطاني آخر المستجدات السياسية

التقى رئيس الوزراء د. محمد اشتية، في مكتبه برام الله، القنصل البريطاني العام فيليب هول، حيث بحث معه آخر التطورات والمستجدات السياسية.


صورة من
مكتب رئيس الوزراء
 
وجدد رئيس الوزراء تأكيده على موقف القيادة الفلسطينية الرافض لكافة مخططات الضم الإسرائيلية، مشددا على ضرورة وجود ضغط دولي جاد على إسرائيل لإلغائه، كونه يدمر حل الدولتين، ويقضي على فرص إقامة الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967.
وأكد اشتية "ضرورة أن يكون هناك رد رسمي إسرائيلي وواضح بإلغاء الضم للأراضي الفلسطينية، للبدء بعملية حوار سياسي تحت مظلة المجتمع الدولي، ووفق الشرعية الدولية" .
وجدد رئيس الوزراء "مطالبته بريطانيا الاعتراف بدولة فلسطين على حدود عام 1967، وعاصمتها القدس، كخطوة عملية لإنقاذ حل الدولتين" .

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق