اغلاق

رثاء بقلم الشاب كايد جابر حسنين لوالدته رحمها الله

وصلت موقع بانيت وصحيفة بانوراما قصيدة رثاء بقلم الشاب كايد جابر حسنين لوالدته رحمها الله : " أ مي غاليتي..يذبحني الحنين..يذبحني الانين..شعور مؤلم وأليم..

 
صوتك دوما في اذني..رنين..
يا "شادية"الحب العظيم..
محفورة في ذاكرتي لأبد الابدين..
يا زهرة قطفت من احلى البساتين..
وازهرت ورودا ورياحين...
يا قرة عيني..اشتاق واشتاق ...
يا اغلى انسانة عرفتها في حياتي ..

يا امي كم اشتاق لكِ ولصوتك عندما كنت اتصل بكِ واقول لكِ انا في الطريق الى البيت بعد يوم عمل طويل وتقولي لي طريق السلامة كم اشتاق الى هذه الكلمات
اخيرا اقول لكِ يا امي  مهما مرت الايام والسنين ستبقى وستبقى ذكرياتي محفوره و مغروسه في عقلي وقلبي لا انساك يوما وسابقى ادعو رب الكون بان يجمعني واياك في جنات العلا وعلى حوض المصطفى عليه افضل السلام والتسلم
 رحمك الله يا امي الى لقاء قريب في جنات النعيم .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
مقهى بانيت
اغلاق