اغلاق

9653 مخالفة انتهاك أنظمة الطوارئ في البلاد في نهاية الاسبوع

أفاد المتحدث باسم شرطة اسرائيل للإعلام العربي في بيان له :" يواصل الالاف من افراد الشرطة العمل الى جانب المئات من افراد الجيش الاسرائيلي والمراقبين


تصوير الشرطة

بشكل مركز لمنع التجمهر وللتأكد من استخدام الكمامة وايضا لتفقد عمل المصالح التجارية وفق انظمة الطوارئ .
خلال نهاية الاسبوع 20 / 10 /3-2 حررت الشرطة 9,653 مخالفة في كافة ارجاء الدولة، اثر انتهاكات مختلفة لأنظمة الطوارئ بشأن مكافحة فيروس كورونا، معظمها بسبب مغادرة مكان الإقامة لغرض ليس ضروري - 7,113 مخالفة) ، هذا وتم تحرير  1,865 مخالفة اثر عدم ارتداء الكمامة، و 124 مخالفة اثر انتهاك الحجر المنزلي، و91 اثر مخالفات مختلفة لمحال تجارية و 251 مخالفة عن الإقامة في مكان عام وفي عمل تم حظر نشاطه او في عُرش لآخر،  أو البقاء على الشاطئ بشكلٍ منافٍ لأنظمة الطوارئ " .
وأضاف البيان :"
اليكم قسم من انشطة الشرطة خلال نهاية الاسبوع 20 / 10 /3-2 :
في إطار إحتجاجات التي تدهورت الى اعمال عبث بالنظام، واغلاق طرقات، وانتهاكات صارخة لأنظمة الطوارئ في مدينة تل أبيب، تم تحرير العديد من المخالفات، وتم توقيف 38 مشتبه، اثر خرق القانون والعبث بالنظام العام. نشاط الشرطة في اماكن الإحتجاجات جاء بعد تحذير المتظاهرين، والطلب منهم بمغادرة المكان لكن انتهاك القانون استمر، فواصل المحتجون بخرق انظمة الطوارئ حيث مكثوا في المكان دون ان يحافظوا على البعد الإجتماعي، ودون إستخدام الكمامة، وقسم منهم اشترك بمواجهات مع افراد الشرطة.

الليلة الماضية في نشاط مبادر به في بني براك، حددت الشرطة معهد ديني مفتوح وتجمع محظور.  فأمرت الشرطة بتفريق الحشود وسجلت مخالفات لمسؤول المعهد والحاضرين، هذا وفي نشاط آخر مع إنقضاء السبت ضبطت الشرطة تجمع محظور داخل عُرش عندما كشف التفتيش أن المنظم كان مريضاً بفيروس كورونا.  افراد الشرطة حرروا مخالفات  وقاموا بتطبيق القانون في المكان. هذا ومع انقضاء السبت، في اعقاب تلقي بلاغات اثر  تجمعات محظورة في المعاهد الدينية والحسيديم في المدينة ، وصل افراد الشرطة إليهم وقاموا بتطبيق القانون.  تم تسجيل مخالفة بمبلغ 5000 شيكل لمدير المعهد وتم تغريم الحاضرين في الأماكن.  كجزء من نشاط آخر تم تنفيذه خلال عطلة نهاية الأسبوع في بني براك ، حددت الشرطة 22 كنيسًا وبها خروقات لأنظمة الطوارئ ، وأمرت بإغلاقها وحررت مخالفات لمسؤولي الكُنس والمصلين.

ظهر أمس، انتشرت شرطة المرور التابعة لشرطة عند نقاط التفتيش في جميع أنحاء الدولة، والموجودة عند نقطة تفتيش في مفترق شوكت تم ضبط اب وابنه من سكان كسيفه تم التحقق من إصابتهما بفيروس كورونا.  تم تغريم الاثنين وإعادتهما إلى منزلهما للعزل الصحي.

قبل يوم امس، اثناء نشاط افراد الشرطة، لتفتيش المركبات على طول المحور في قرية جديدة مكر ، فتم ضبط احد سكان القرية في العشرينات من عمره، والذي أفادت سجلات وزارة الصحة بأنه مريض بفيروس كورونا تم التحقق منه بينما كان في سيارته راكبة آخرى مجبرة بالحجر المنزلي فأدعت انه عاد من خارج البلاد.  كجزء من تطبيق القانون، تم تغريم المريض الذي تم التحقق منه بمبلغ 5000 شيكل لخرق العزل بالإضافة إلى مطلب العودة إلى المنزل وفقًا للتعليمات بينما طُلب من قريبته التي كانت معه في السيارة إبلاغ وزارة الصحة بانها مجبرة بالحجر الصحي.

 هذه الانشطة هي ليست الا جزئ ضعير من انشطة شرطة اسرائيل لمكافحة تفشي وباء الكورونا في اسرائيل.

 في الأيام المقبلة أيضًا، ستواصل شرطة إسرائيل العمل مع السلطات ووكالات تطبيق القانون الأخرى بهدف الحد من انتشار فيروس كورونا من أجل الحفاظ على السلامة والصحة العامة. الشرطة تناشد الجمهور بالإمتثال لأنظمة الطوارئ وتعليمات وزارة الصحة لأن عدم الإلتزام يمس بالجهود الوطنية لمكافحة تفشي الفيروس وانتشاره في إسرائيل " .



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق