اغلاق

14 هدفاً تفصل نيمار عن صدارة هدافي البرازيل عبر التاريخ

تمكن النجم البرازيلي نيمار جونيور، نجم منتخب البرازيل وفريق باريس سان جيرمان، من الوصول للهدف رقم 64 خلال مسيرته الدولية الحافلة مع السليساو، متفوقاً على


(Photo by Paolo Aguilar-Pool/Getty Images)

رقم الأسطورة رونالدو نزاريو الذي سجل 62 هدفاً.
وكان نيمار قد سجل ثلاثية “هاتريك” في مُباراة البرازيل ضد بيرو في إطار تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2022، وذلك بعد أن نجح في تسجيل ركلة جزاء في الدقيقة 28 ليُعادل النتيجة بعد أن تقدم نجم الهلال السعودي أندريه كاريو للبيروفيين من تسديدة مُذهلة.
وذلك قبل أن يُسجل هدف الفوز للبرازيليين من ركلة جزاء أيضاً في الدقيقة 80، قبل أن يُكمل الثلاثية الشخصية بهدفٍ في الوقت بدل الضائع من اللقاء المثير الذي شهده الملعب الوطني في ليما وانتهى بفوز البرازيليين بأربعة أهدافٍ لهدفين.
ووصل نيمار لوصافة الهدافين التاريخيين للمُنتخب المُتوج بالموندال خمس مرات، حيث سجل  64 هدفا، تاركاً المركز الثالث لرونالدو الذي سجل 62 هدفاً، فيما يظل الأسطورة الخالدة بيليه مُتصدراً الهدافين برصيد 77 هدفاً.
ويحتاج نيمار الذي يبلغ من العُمر 28 عاماً إلى 13 هدفاً لمُعادلة رقم بيليه تمهيداً للتفوق عليه والانفراد بصدارة هدافي البرازيل عبر التاريخ.
وكان نيمار قد بدأ مسيرته الدولية في أغسطس من عام 2010، ويُعد أفضل إنجازاته على الإطلاق مع المُنتخب الأول هو الوصول لنصف نهائي مونديال 2014 الذى انتهى نهاية كارثية بعد إصابته في مُباراة كولومبيا في ربع النهائي خسرت بعدها البرازيل بسباعية أمام ألمانيا.
ولكن إخفاق المونديال لا يمنع من الإشارة إلى أنه كان أحد أسباب إهداء البرازيل أول ميدالياتها الأولمبية الذهبية في مُسابقة كرة القدم بعد النجاح في الفوز بالمُسابقة التي أقيمت في إطار دورة ألعاب ريو دي جانيرو الأولمبية في عام 2016.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق