اغلاق

رئيس وزراء شمال قبرص يطيح بالرئيس الحالي في انتخابات الرئاسة

قالت نارين فردي شفيق، رئيسة اللجنة العليا للانتخابات في شمال قبرص، إن رئيس الوزراء إرسين تتار فاز بنسبة 51.74 في المئة من الأصوات في جولة الإعادة بانتخابات


إرسين تتار رئيس وزراء شمال قبرص (Photo by BIROL BEBEK/AFP via Getty Images)

 الرئاسة التي أُجريت يوم الأحد.
وجرت جولة الإعادة بين تتار (60 عاما) والرئيس الحالي لشمال قبرص مصطفى أقينجي (72 عاما) الذي حصل على نسبة 46.26 في المئة بعد فرز جميع الأصوات.
ويؤيد تتار فكرة وجود إدارتين منفصلتين تتمتعان بالسيادة في جزيرة قبرص، بينما يؤيد أقينجي إعادة توحيد جزيرة قبرص التي انقسمت إلى شطرين بعد غزو تركي عام 1974 ردا على انقلاب بإيعاز من اليونان استمر لفترة وجيزة.
ولا تعترف سوى تركيا بشمال قبرص كدولة مستقلة. وإلى جانب تأثيرها على المحادثات بين شطري الجزيرة، قد تؤثر نتيجة انتخابات الرئاسة في شمال قبرص على المفاوضات بين تركيا واليونان فيما يتعلق بمطالب السيادة في شرق البحر المتوسط.
وقال تتار، متحدثا إلى جانب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في وقت سابق من هذا الشهر، إن شمال قبرص تعيد فتح جزء من شاطئ البحر بمنتجع مهجور منذ 46 عاما، وهو تحرك قد يضر بجهود إحياء محادثات التسوية.
ووصف رئيس قبرص، نيكوس أناستاسيادس، هذه الخطوة بأنها غير قانونية.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق