اغلاق

عضو بلدية اللد فداء شحادة : ‘ الكورونا احتجزت العائلات في 70 مترا وزادت البطالة... المعاناة كبيرة ‘

تواصل جائحة الكورونا ، القاء المزيد من الأعباء على كاهل المواطنين في المجتمع العربي ، فيما تتعمق الفجوات الاجتماعية والاقتصادية والتعليمية في مدينة اللد ، ليبدو
Loading the player...

بأن ابرز المتضررين ازاء الواقع الجديد الذي فرضه وباء الفيروس التاجي ، ابناء الشرائح المستضعفة والفقيرة في المدينة ، وهم بمعظمهم من السكان العرب ...ورغم كل الظروف الصعبة  ، تدفئ القلوب مبادرات الخير والتطوع التي تبرز في هذه الايام العصيبة .. للحديث حول مجمل هذه المواضيع ، استضافت قناة هلا،  فداء شحادة – عضو بلدية اللد ..

ازدياد العنف

وقالت شحادة لقناة هلا : "  في اللد سواء المواطنين العرب او حتى اليهود جزء كبير منهم في وضع اقتصادي صعب ويعيشون تحت خط الفقر وجائحة الكورونا عمقت هذا الامر اكثر ورفعت نسبة البطالة ، ولذلك نشأت اكثر من مبادرة لنساعد الناس على إيجاد عمل".

انترنت ضعيف
اضافت حول التعليم عن بعد :" الوضع سيء في هذا الجانب أيضا واحد أسباب ذلك ان هنالك احياء شبكة الانترنت فيها ضعيفة جدا، والحل عند الحكومة وليس اية جهة أخرى. أيضا الكثير من العائلات لا تزال تفتقد لأجهزة الكترونية رغم كل ما تم توزيعه".

افتقاد الحيز الخاص وبطالة 69%
في اللد الحيز الخاص ضيق جدا، لان المعظم يسكنون في عمارات لذلك البيوت صغيرة. معظم العائلات كانت تقضي يومها في العمل وتلتقي مساء.  وفجأة جاءت جائحة الكورونا لتحتجز الناس في 70 مترا، واحيانا تتشكل العائلة من 7 او 8 افراد وبالتالي فقدت العائلات الحيز الخاص لأفرادها. هذا زاد نسبة العنف في البيوت. وعادة الشرائح المستضعفة هي النساء ،
من الأمهات او الفتيات في البيت".
ولفتت شحادة الى أن نسبة البطالة في اللد وصلت الى نحو 69 %.

الحوار الكامل في الفيديو المرفق...



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق