اغلاق

حملة ‘باقون ما بقي الزعتر والزيتون‘ في فلسطين تنهي المرحله الاولى من برنامجها

اعلن القائمون على "حملة باقون ما بقي الزعتر والزيتون " انتهاء المرحلة الأولى والتي تضمنت مساعدة المزارعين في قطف الزيتون وقد شملت هذه المرحلة والتي بدأت


صور وصلتنا من القائمين على الحملة


في الاول من شهر تشرين اول 10 قرى وبلدات مثل عصيره وبورين وسالم في نابلس وتوسعت لتشمل قرية صفا بالشراكة مع مركز حنظلة في محافظة رام الله وبيت سكاريا وعين العصافير في محافظة بيت لحم بالشراكة مع مؤسسة ملتقى الطلبة وديراستيا في سلفيت وشويكة في طولكرم بالشراكة مع مركز العودة وكان اخرها في قرى شمال غرب القدس وتحديدا قريتي بيت اجزا و الجيب بالشراكة مع المنتدى الثقافي.
وبحسب بيان صادر عن الحملة:" قال وائل الفقيه من المنتدى التنويري ومنسق الحملة ان الحملة انطلقت قبل 10 سنوات بمبادرة من المنتدى التنويري، وشدد على ان الحملة تميزت هذا العام بالاعتماد على الجهد الفلسطيني في ظل غياب المتضامنين الدوليين قسرا بسبب جائحة الكورونا وقال ان الحملة استفطبت هذا العام العديد من المؤسسات والمجموعات الشبابية الفلسطينية وتوسعت لتشمل العديد من المناطق والمحافظات وخاصة في الاراضي المحاذيه للجدار او البوابات التي يتم منع المزارع الوصول اليها او التي تتعرض لاعتداءات متكررة من المستوطنين،.وقال الفقيه ان المرحلة الثانية تتوزع ما بين حراثة الاراضي وزراعة اشتال الزعتر واشتال الزيتون كما في السنوات السابقة والتي تتم دعما للتعاونيات وخاصة التعاونيات النسوية حيث يتم دعم كل تعاونية باستصلاح دونم ارض وزراعته بالزعتر، وهذا ما من شانه ان يشكل اقتصاد بيتي امام التراجع والانهيار الاقتصادي الواضح –اضافة الى تعزيز التنمية الاقتصادية القائمة على الحماية الشعبية.
ومن جهته رامي مسعد منسق ملتقى الشراكة الشبابي تحدث عن الملتقى وتوجهاته في تشجيع الشباب للعودة للارض وتشكيل التعاونيات الشبابية كنمط اقتصادي بديل، وجاءت حملة "باقون ما بقي الزعتر والزيتون" استمرار لعمل الملتقى واستكمال لحملته التي اطلقها بداية هذا العام بدعم صغار المزارعين والتعاونيات الشبابية من خلال تنظيم عدة ايام تسويقية في كافة المحافظات لتسويق منتوجات المزارعين والتعاونيات الشبابية.
يذكر ان ملتقى الشراكة الشبابي يقوده مجموعة من المراكز واللجان الشبابية والطلابية الفاعلة على المستوى الوطني ويحتضنه مركز الفن الشعبي ومركز العمل التنموي - معا".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق