اغلاق

البروفيسور نحمان أش يقوم بزيارة عمل لبلدية القدس

قام صباح اليوم الأحد، المسؤول الجديد لملف مكافحة الكورونا، البروفيسور نحمان أش، بأول زيارة عمل لبلدية القدس. وتلقى البروفسور خلال الزيارة لمحة مهنية


تصوير: بلدية القدس

عن حالة الوباء في مدينة القدس والتوجهات الموجودة فيها من جميع العوامل في طاقم إدارة أزمة كورونا البلدية. وضمت المناقشة ممثلين عن الشرطة، وقيادة الجبهة الداخلية، ونجمة داود الحمراء، وممثلين عن المستشفيات وصناديق المرضى.
قال رئيس بلدية القدس موشيه ليؤن: "أود أن أبدأ بتوجيه الشكر إلى البروفسور روني جامزو على عمله المتفاني معنا. القدس هي صورة مصغرة لدولة إسرائيل وآمل أن نصل إلى نهاية أزمة الكورونا. نحن نتعامل مع تحديات كبيرة في أكبر مدينة في إسرائيل، وأعتقد أنه بفضل عملنا وعمل الحكومة المشترك، سنتمكن من القضاء على الفيروس بالكامل".
و
قال مسؤول ملف مكافحة الكورونا، البروفيسور نحمان أش: "التحدي للسلطات المحلية كبير جدًا وخاصة في القدس، أشد على أيديكم وأقول لكم - السلطات في مركز العمل في عيني. نحن بحاجة إلى دعمكم والاعتماد عليكم في معرفة كيفية القيام بالشيء الصحيح بأفضل طريقة. نحن في فترة ارتفاع في معدلات المرض. نريد التوسيع في فتح الاقتصاد، ولكن من ناحية أخرى لا نريد فقد السيطرة. في الأسابيع الأخيرة حدثت تطورات جيدة حول موضوع اللقاحات وهذا أمر مشجع. لكن نحتاج الصبر."
وأشار البروفيسور أش إلى أن التحدي الأساسي الذي نواجهه حاليًا يكمن للأسف في شرق القدس لا سيّما وأن الأعراس غير القانونية التي تقام هناك تؤدّي الى تفشّي الوباء مؤكّدًا على أن لا أحد يريد أن يتحوّل حفل زفاف إلى بؤرة لنشر العدوى، وهذا ما يحدث في الأعراس ".
وأعرب البروفيسور أش عن أمله في إعادة الطلاب الى المدارس وفتح أماكن العمل والمجمّعات التجارية، من خلال الحرص على التعليمات وتحويل البلدات والأحياء إلى خضراء.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق