اغلاق

مصادر: نتنياهو لا ينوي الاستجابة لطلب غانتس وانتخابات الكنيست تقترب – قرار الاسلامية اليوم

على الرغم من ان خطاب رئيس الحكومة بالإنابة ، وزير الامن بيني غانتس، الهجومي امس ترك مكانا للتفاوض مع الليكود، قبل حل الكنيست الـ 23، إلا أن مقربون من
أيمن عودة : اعتقد أن الاخوة في الإسلامية سوف يصوتون غدا مع اسقاط الحكومة
Loading the player...

 

رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو  وأعضاء في الليكود يرفضون ذلك، وفسروا خطاب غانتس بطريقة مختلفة، بحسب مصادر عبرية.
 وبدلا من صياغة تسوية معينة تمنع الانتخابات، اعتبر عدد من أعضاء الكنيست في الليكود امس أن الحملة الانتخابية للكنيست الـ 24 قد بدأت فعلا. 
وبعد ان قال غانتس في خطابه، فيما قال : "نتنياهو لم يكذب عليّ – نتنياهو كذب عليكم"، ترجّح مصادر سياسية رفيعة ان حل الكنيست بشكل نهائي هو مسألة وقت فقط، وأن نتنياهو لا ينوي اجراء مفاوضات جدية للمصادقة على ميزانية الدولة التي يطالب فيها حزب "كحول لافان".
وكان غانتس قد عقد مؤتمرا صحفيا امس الثلاثاء،  وذلك على خلفية تقديم اقتراح من قبل رئيس حزب " يش عتيد " عضو الكنيست يائير لابيد لحل الكنيست،  سيتم ا لتصويت عليه بالقراءة التمهيدية،  اليوم  الأربعاء 2-12-2020. واعلن غانتس ان حزب "كحول لافان" الذي يترأسه يصوت مع اقتراح حل الكنيست، كما شن هجوما شديدا على نتنياهو.
وقال غانتس في بداية حديثه :" دخلت الى هذه الحكومة في ظروف صعبة، قررت أن أمنع انتخابات باهظة الثمن ونحن في أزمة اقتصادية وصحية صعبة ، وذلك لانني آمنت بان مواطني اسرائيل اغلى من كل قائد ، واعتقدت بان نتنياهو سيقوم بتغيير طريقه ".
وأضاف غانتس :" كحول لفان عمل الكثير من أجل الدولة ونتنياهو جعل أزمة الكورونا تخدم مصالحه الشخصية ، وعمل من أجل هدف واحد وهو التخلص من المحاكمة التي تنتظره .. نتنياهو قرر جرّ الدولة الى انتخابات وذلك عن طريق عدم المصادقة على ميزانية الدولة، نتنياهو وعد ان تمر الميزانية في شهر 08 ولكنه أخلّ بوعده " .
ومضى غانتس بالقول :" المصالح تغلق ابوابها والفقر يزداد ، وحتى هذه اللحظة الميزانية غير جاهزة . ولذلك فان كحول لفان سيصوّت غدا (اليوم الأربعاء- المحرر) مع حل الكنيست ".
ووجه غانتس حديثه لنتنياهو قائلا :" إعمل من أجل الدولة ومواطنيها لكي تمنع الانتخابات في اذار ، إعمل فورا لمصادقة على الميزانية ومن أجل مصلحة المواطنين ولن نصل الى انتخابات " .
وختم غانتس قائلا :" سنشكّل حكومة بدون نتنياهو وستكون هذه الحكومة من أجل المواطنين ".

3 مركبات بالمشتركة ستصوت مع حل الكنيست - الإسلامية ستقرر اليوم
 الى ذلك،  أعلنت ثلاثة مركبات في القائمة المشتركة انها ستدعم اقتراح حل الكنيست اليوم الأربعاء، فيما أعلنت الحركة الإسلامية انها ستعلن موقفها اليوم، على الرغم من ان اتفاقا داخل المشتركة يقضي بأن القرارات تؤخذ وفقا الأغلبية وليس  بالإجماع.

منصور عباس: "الشعار الانتخابي ليس هدفًا في العمل البرلماني ! "
وكان النائب د. منصور عباس : قد اصدر بيانا الليلة الماضية، وفي اعقاب اجتماع القائمة المشتركة امس جاء فيه :" 
من الواضح أن اجتماع اليوم وموقف نواب الحركة الإسلامية يشغل وسائل الإعلام والرأي العام منذ الصباح. ولأهمية توضيح الأمور، أرى أنه من المهم أن أضع بعض الملاحظات حول هذا الاجتماع،  وبشكل عام، ومنها:
أولاً: انقسم اجتماع كتلة المشتركة اليوم (امس الثلاثاء- المحرر)  من حيث الآراء والتوجهات إلى قسمين، فمن جهةٍ، حاول نواب الحركة الإسلامية إقناع الأحزاب الأخرى بضرورة إجراء مفاوضات حول تصويت حل الكنيست، بحيث نقوم كقائمة مشتركة بدراسة الأمر، ونضع مطالب نحققها لمجتمعنا مقابل هذا التصويت، ومن جهة أخرى، حاول نواب المشتركة من الأحزاب الأخرى إقناعنا بموقف إسقاط الحكومة، والذهاب إلى انتخابات دون مفاوضات.
ثانيًا: يبدو أن البعض مُصِرٌ على الاستمرار في نهج تشويه الحقائق واتهامي بالتعويل على نتنياهو أو اليمين. وبدوري أقول لكل من لم يقتنع أو لم يسمع بعد، بكل وضوح وبساطة: لا أعوّل على نتنياهو ولا على اليمين، ولكنني أيضاً لا أعوّل على لبيد أو جانتس أو نفتالي بينيت، وهذا هو الفرق بيني وبين الآخرين. لا يعقل أن نسلك نفس الطريق والنهج ونتوقع نتيجة أخرى. وأنا فعلاً لا أرى فَرْقًا بينهم، وأتحدى أن يخرج قيادي سياسي ويعوّل على أي من البدلاء بما أننا نرفع شعار إسقاط الحالي.
ثالثًا: إسقاط نتنياهو هو شعار انتخابي، وليس هدفًا للعمل البرلماني. ولا أنكر أنني كنت قد قلته مثل كل أعضاء المشتركة في الانتخابات. نعم كنا وما زلنا مع إسقاط السياسات العنصرية، ولكن الواقع يفرض علينا التعامل مع الموجود وليس مع المرغوب، والذي ليس موجودًا بين البدلاء أصلاً. وأنا أتساءل: هل يعقل أن نبقى رافعين للشعارات وأن يكون أعلى سقف طموحاتنا إسقاط هذا أو ذاك بدلًا من تغيير السياسات وإنجاح مطالب مجتمعنا العادلة؟!".
واختتم عباس بيانه بأن " قرار الحركة الإسلامية بخصوص التصويت على اقتراح حل الكنيست سيصدر اليوم الأربعاء.

أيمن عودة لقناة هلا: اعتقد ولا استطيع ان أجزم أن الاخوة في الإسلامية سوف يصوتون مع اسقاط الحكومة
 من جانبه قال النائب ايمن عودة، رئيس القائمة المشتركة، في حديث لقناة هلا وموقع بانيت حول اجتماع مركبات القائمة المشتركة امس الثلاثاء والتصويت على حل الكنيست : " غدا (أي اليوم الأربعاء - المحرر) يوجد التصويت الأهم منذ انشاء هذه الحكومة. والتصويت الأهم هو هل يستمر بنيامين نتنياهو وحكومته ام لا يستمرا؟ ونحن نرى ان من واجبنا ان نضع وزننا، علما ان وزننا هو وزن حاسم فنحن 15 عضوا، اي انه بدوننا سيبقى نتنياهو. حتى الآن ثلاث مركبات قالت في الجلسة بأنها واضحة تماما وسوف تصوت من أجل اسقاط حكومة نتنياهو. الاخوة في الحركة الإسلامية طالبوا بأن يناقشوا هذا الأمر، ربما حتى ساعة متأخرة من الليل او حتى صباح الأربعاء. نحن لا نتفق مع الأخوة في الحركة الإسلامية في هذا الصدد. برأينا ان الموقف الذي يجب أن نغلّبه جميعا، ان نتنياهو بما يمثل سياسيا، اجتماعيا، اقتصاديا، بتحريضه علينا وفي ظل قانون القومية الذي يمارس على ارض الواقع، علينا اننا نضع وزننا الحاسم من أجل اسقاط هذه الحكومة برئاسة نتنياهو".
وقال عودة فيما قال لقناة هلا حول لقائه مؤخرا الشيخ حماد أبو دعابس وأعضاء مجلس الشورى في الحركة الإسلامية، وحول التصويت على حل الكنيست اليوم : " نريد قائمة موحدة منسجمة ذات توجه  طابع وطني. لقاءاتي مع الاخوة أعضاء مجلس الشورى ، كانت لقاءات طيبة، بها اتفاق حول التوجه العام. واعتقد، اعتقد ولا استطيع أن أجزم بأن الأخوة في الحركة الإسلامية  سوف يصوتون غدا (اليوم الاربعاء) مع اسقاط حكومة نتنياهو. لا نرى وضعا يصوتون به غير ذلك".

النائب د. أحمد الطيبي : " لنْ أغفر لنفسي ولن يغفر لنا شعبُنا إن أطلنا عُمر حكومة نتنياهو"
من جانبه قال النائب ، د. أحمد الطيبي : " لنْ أغفر لنفسي ولن يغفر لنا شعبُنا إن أطلنا عُمر حكومة نتنياهو، وبيدِنا إسقاطها. ولا أريد لصفحاتِ التاريخ أن تكتُب: صوت أحمد الطيبي وإخوانه النواب العرب مَنَعَ إسقاط حكومة نتنياهو الذي يقتحم المسجدَ الأقصى ويهدد مقدساتنا الإسلامية والمسيحية ويعمّق الاحتلال والاستيطان ويشرْعن التمييز والعنصرية ضد أهلنا في الداخل عبر قانون القومية وهدم البيوت وعبر تحريضه المستمر علينا. نتنياهو الفاسد لن يُقدّم لنا ولجمهورنا أيّ حل لقضايانا الأساسية التي صنعها هو تحديدًا. وذلك أضعف الإيمان.
وعليه سنصوت لأسقاط حكومة نتانياهو".


النائب د. إمطانس شحادة: بوصلتنا "هوية قومية مواطنة كاملة" وسنصوت مع حل الكنيست
من جانبه قال النئاب امطانس شحادة :"
القائمة المشتركة هي القائمة الوحيدة غير الصهيونية في الكنيست، وتمثل مطالب وحقوق المجتمع المضطهد المظلوم. تعكس تطلعات قومية وطنية ومعيشية للمجتمع العربي. وبطبيعة الحال هي غير معدودة لا على "يسار" او "وسط" او "يمين" المنظومة الحزبية الصهيونية في إسرائيل.
إلّا أن ذلك لم يمنعها من استعمال الأدوات البرلمانية المتاحة، والتشبيك مع أدوات عمل سياسية ونضالية إضافية، مثل لجنة المتابعة ولجنة رؤساء السلطات المحلية العربية، والمجتمع المدني والنضال الجماهيري أو المرافعة الدولية.
نتعامل ونتواصل مع المؤسسات الحكومية والوزارات، والعمل الدؤوب من خلال لجان الكنيست، واقتراح قوانين واقتراحات على جدول الاعمال واستجوابات دوريّة.
لا يمر أسبوع دون أن نناقش قضايا مجتمعنا في الهيئة العامة او اللجان. ونقوم بكل ذلك مع الحفاظ على هويتنا القومية، بقناعة أن حقوقنا هذه مشتقّة من كوننا أصحاب الوطن، وبأنها ليست منّة من أحد، دون تشويه وعي مجتمعنا عبر شرعنة التنسيق مع المؤسسة ورموزها.
لا مجال لدعم من نتنياهو دون ثمن سياسي، فمن جهة المؤسسة الإسرائيلية يمكن أن يكون الثمن بصيغة تبديل او "تلطيف" الخطاب من خطاب مواجهة مع الصهيونية والعنصرية البنيوية في الدولة، لخطاب حقوق مدنية يخضع لموازين القوة القائمة دون تغييرها، وتسليع المطالب اليومية او الاكتفاء في القضايا المعيشية التي صنعتها سياسات المؤسسة نفسها.
لذلك لا مجال للحديث عن همنا اليومي دون ربطه بالهم بالقومي.
نتنياهو عدو لشعبنا ويعتبر ممثليه إرهابيين، وهو صاحب قانون القومية، وأكبر المحرضين على شعبنا، فهو من اتخذ قرار حظر الحركة الإسلامية الشماليّة وإغلاق مؤسساتها. نتنياهو مجرم بحق أحلام شبابنا وهدم بيوتهم وإعطاء غطاء لقانون كامينتس العنصري.
نعم نريد حقوق مدنية وتحسين الحالة المعيشية وتطوير المجتمع العربي، وسد احتياجاته، ونريد تغيير بنيوي شامل، ونريد تغيير مكانة المجتمع العربي القانونية والسياسية.
بالإمكان تحقيق ذلك تحت معادلة "هوية قومية ومواطنة كاملة". ومن المفهوم ضمنًا أننا لا يمكن أن نكون كعرب طوق نجاة لنتنياهو. وهذا ما سيكون. 
 سنصوت مع حل الكنيست".


(Photo by MENAHEM KAHANA/AFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق