اغلاق

رئيس الوزراء الفلسطيني : مصر وفلسطين برؤية واحدة لمواجهة المرحلة القادمة وتحدياتها

استقبل رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور محمد اشتية، مؤخرا في مكتبه برام الله، سفير جمهورية مصر العربية الجديد لدى دولة فلسطين طارق طايل،

 
صورة وصلتنا من مكتب رئيس الوزراء الفلسطيني  

بمناسبة تسلمه مهام عمله، حيث تمنى له التوفيق في مهامه، ووضعه في صورة المستجدات السياسية والاقتصادية.
وشدد اشتية "على متانة العلاقات الأخوية الفلسطينية المصرية"، وأعرب " عن تقدير القيادة الفلسطينية للدور الهام الذي تقوم به مصر في رعاية المصالحة الفلسطينية ودعم القضية الفلسطينية". 
وأثنى رئيس الوزراء " على الاجتماع المميز الذي جمع الرئيس محمود عباس مع أخيه الرئيس عبد الفتاح السيسي في القاهرة مؤخرا، معتبرا أن الاجتماع عكس الانسجام بين المواقف الفلسطينية المصرية ووحدة الرؤية لمواجهة المرحلة القادمة وتحدياتها".
من جانب آخر، بحث اشتية مع السفير إمكانية تعزيز " الجهد الدولي لإلزام إسرائيل بالاتفاقيات الموقعة والتي تشمل التزامات تنتهكها إسرائيل بالبناء الاستيطاني والاقتحامات المتكررة للمدن والقرى والمخيمات، وحصار قطاع غزة وعزل القدس وغيرها". 
من جانبه أكد السفير المصري، "وقوف بلاده حكومةً وشعباً إلى جانب الشعب الفلسطيني ونضاله من أجل التحرر والاستقلال وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة، واستمرارها برعاية جهود المصالحة الفلسطينية وتقريب وجهات النظر في ما بين الدول العربية"|.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق