اغلاق

مشروع تعليمي فلسطيني يحصد المركز الأول ضمن قائمة أفضل الحلول المبتكرة

حصل فريق دائرة الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسوب في جامعة بيرزيت شمال رام الله على المركز الأول على مستوى فلسطين ، وتم تصنيفه ضمن قائمة أفضل الحلول المبتكرة

لدعم التعليم الرقمي على مستوى العالم وذلك في هاكثون التعليم الالكتروني (DIGI EDU HACK) الذي يهدف إلى البحث عن أفكار ومشاريع مبتكرة وريادية ذات فائدة حقيقية على المجتمع.
وشارك فريق الجامعة الذي يضم كلا من الطالبات سلسبيل ناصر وسمر خريشة ونور سراج بإشراف الأستاذ في دائرة الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسوب د. أشرف الريماوي في أحد ثيمات الهاكثون التي جاءت بعنوان "تحدي أساسيات التعليم" الذي يهدف إلى إيجاد حلول مبتكرة لدعم عملية التعليم والتعليم وتطوير أنظمته في العصر الرقمي الذي يعيشه العالم.
وقدم الفريق فكرة تساعد في تحسين عملية تقييم الطلبة عن طريق تطوير فاعلية الاختبارات المقدمة للطلبة لضمان أفضل مستوى من الامان والخصوصية باستخدام تقنيات وخوارزميات الذكاء الاصطناعي.ويهدف النظام الذي طوره فريق الجامعة إلى الحد من الغش في الامتحانات ويتيح الفرصة للأساتذة لمراقبة أكثر من طالب/ة بنفس الوقت إلى جانب منع أي انتحال شخصية قبل وأثناء الامتحان وعدم تأثر سير الامتحان في حال انقطاع شبكة الانترنت.
وجاءت فكرة نظام التقييم الذي طوره د. ريماوي والطلبة من السياق الذي يعيشه الطلبة الفلسطينيون خلال التوجه إلى التعليم عن بعد خلال جائحة كورونا حيث يبين الفريق أن الطلبة يميلون إلى الغش في الامتحانات الإلكترونية ويفضلون عدم فتح الكاميرا ولا يترددون في إعطاء معلوماتهم الخاصة لأي شخص آخر يمكن أن يقدم الامتحان نيابة عنهم بالإضافة إلى التقطع المستمر للإنترنت.وبناء على ذلك يعاني الأساتذة من العديد من المشاكل أثناء تقييم الطلبة تتمثل في التأكد من أن الطالب/ة نفسه/ها يقدم الامتحان وضبط حالات الغش.
(وافانا بالخبر والصورة نديم عبده) 
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق