اغلاق

سفير الاتحاد الأوروبي في البلاد يشارك في مؤتمر عربي-يهودي لمكافحة العنف

شارك السفير ايمانويل جيوفريه، سفير الاتحاد الأوروبي لدى دولة إسرائيل، مؤخرا، في مؤتمر عربي-يهودي مشترك في مدينة الرملة الذي تم تنظيمه من قبل "مبادرات

 


 الصور من تصوير السفارة

ابراهيم"، 
التي يدعم الاتحاد الاوروبي بعض مشاريعها خاصة برنامج "المجتمعات الآمنة: مدن مختلطة يهودية عربية".
وقال السفير جيوفريه خلال المداخلة التي القاها في المؤتمر: "سنحتفل الخميس، 10 كانون أول، باليوم العالمي لحقوق الإنسان، ومؤتمر اليوم يدور حول حقوق الإنسان. ويخبرنا قادة المجتمع الذين يشاركون تجربتهم في المؤتمر أنه من خلال الشراكات السياسية بين اليهود والعرب في مجالس المدن في المدن المختلطة، هناك فرصة لمعالجة مخاوف الأمن العام الحادة لهذه المجتمعات  فالناس يريدون الأمن لأنفسهم ولأطفالهم، وهذا يتطلب عملا شرطيا مناسبًا، ولكن أيضًا مجموعة واسعة من السياسات."
وتابع السفير القول: "موضوع مؤتمر اليوم هو التعليم، الذي يجب أن يدعم جميع الجهود لتعزيز مجتمعات أكثر أمانًا وتماسكًا والحد من عدم المساواة. التعليم هو أحد الأدوات الرئيسية في مكافحة الجريمة المنظمة وجنوح الشباب. في جميع أنحاء العالم ، جائحة الكورونا وضعت على المحك القدرة على توطيد حقوق الإنسان. وفي الوقت نفسه، فإنها تسلط الضوء على الحاجة إلى تعزيز التعاون والتضامن من اجمل ضمان حقوق الإنسان والسعي من أجل مجتمعات أكثر شمولية ".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق