اغلاق

وثيقة موجهة للأطباء تكشف جميع الاثار الجانبية للقاح الكورونا الذي وصل الى البلاد

كشفت وثيقة تم ارسالها من قبل منسق شؤون الكورونا الى الطواقم الطبية في البلاد،كشفت عن الاثار الجانبية للقاحات الكورونا ومدى شيوع كل منها. وتشير الوثيقة
إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية تجيز لقاح فايزر لكوفيد-19 - تصوير رويترز
Loading the player...

التي نشرتها مصادر عبرية اليوم الاحد الى ان معظم الآثار الجانبية للقاح، تكون أكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين تم تطعيمهم تحت سن 55 ، وهي شائعة بعد تلقيهم الجرعة الثانية أكثر من الجرعة الأولى.
اما الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا فهي : آلام في موقع حقن التطعيم ، التعب ، آلام في العضلات ، وآلام في الرأس.
وكان منسق مكافحة الكورونا بروفيسور نحمان اش، قد طلب من د. طال بروش من مستشفى اسوتا في اشدود، أن يطلع الطواقم الطبية في المستشفيات وصناديق المرضى على تفاعلات لقاح الكورونا الذي سيُحقنون به هم بأنفسهم قريبا، قبل تطعيم الجمهور الواسع.
ومن ضمن الأمور التي وردت في الوثيقة، التي نشرها موقع القناة 12  واطّلع عليها موقع بانيت، شرح حول جميع الاثار الجانبية لتطعيم شركة "فايزر" ، ومدى شيوع كل منها.    
وجاء في الوثيقة "بمجرد اختبار اللقاح ووجد أنه آمن للاستخدام على الحيوانات ، تم اختبار آثاره على البشر في عدد من الأبحاث البشرية الواسعة ، وأكبرها كانت المرحلة الثالثة من دراسة تم الإبلاغ عنها مؤخرًا".
اضافت الوثيقة: "من المتوقع أن تستمر هذه الدراسة حوالي عامين، والنتائج المنشورة تصف مدى أمان اللقاح بعد حوالي شهرين من المتابعة في المتوسط. في المحصلة، تم اختبار اللقاح على أكثر من 40 ألف شخص ، في عدد من الأبحاث ، في عدد من الدول . يتم إعطاء اللقاح على جرعتين عن طريق الحقن في العضلة. تم تصميم الجرعة الأولى لتنشيط الاستجابة المناعية، أما الجرعة الثانية فتأتي لتقويتها وتنشيط استجابة طويلة الأمد".

"الاثار الجانبية لا تختلف عن اثار اللقاحات المستخدمة"
" في أوساط 60%- 80% ممن تم تطعيمهم في التجربة، لوحظت آثار جانبية لألم في موقع الحقن. في معظمها آلام خفيفة إلى متوسطة. عانى 5%-7% منهم من تورم أو احمرار ، معظمها خفيف إلى متوسط أيضًا.
أيضًا ، كانت الآثار الجانبية العامة أكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين تم تطعيمهم دون سن 55 عامًا.
من بينها الشعور بالتعب. وعانى من هذه الحالة 34%-59% ممن تم تطعيمهم، 25%-52% ابلغوا عن شعورهم بالصداع، 14%- 37% عانوا من آلام في العضلات و 9%- 22% تحدثوا عن آلام بالمفاصل.
 وتجدر الإشارة إلى أن جميع الأعراض العامة ظهرت في معظم الحالات في اليوم الثاني بعد التطعيم  واستمرت لنحو يوم. وقالت الوثيقة "من النادر أن تستمر الاعراض بعد اليوم السابع".
4% ممن أعمارهم دون الـ 55 عاما، قالوا ان درجة حرارتهم ارتفعت بعد تلقي الجرعة الأولى من التطعيم. بعد الجرعة الثانية 16%، أربعة اضعاف من عانوا من ارتفاع الحرارة بعد الجرعة الأولى.
اما في صفوف من هم في جيل 55 عاما فما فوق، فقد قال 1% ان درجة حرارتهم ارتفعت بعد الجرعة الأولى من اللقاح، و 11% بعد الجرعة الثانية.
في معظم الحالات كانت درجة حرارة الجسم اقل من 38.4 درجة مئوية، وفي حالات نادرة تم الإبلاغ عن درجات حرارة مرتفعة جدا.
أيضا فقط 1% من مجمل من تلقوا التطعيم، ابلغوا عن شعورهم بالغثيان بعد تلقي اللقاح. 
 
"لقاح آمن"
وتشير الوثيقة الصادرة عن منسق مكافحة الكورونا في البلاد، الى أن "نتائج الدراسة تُظهر أنه لقاح آمن للاستخدام، مع وجود أعراض جانبية لا تتجاوز اعراض اللقاحات المستخدمة".
وأضافت أن الآثار الجانبية التي تم العثور عليها تشمل تأثيرات موضعية وعامة ، معظمها خفيفة وتدوم لفترة قصيرة.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق