اغلاق

خطوات أساسية لتحقيق النجاح في تربية الأبناء

من المهم أن تهتم الأم بتربية طفلها تربية سليمة وناجحة وقويمة، وذلك لأن تربية الطفل بشكل سليم وناجح لها فوائد كبيرة على المجتمع الذي سيساهم في تطويره، ويكون


صورة للتوضيح فقط - iStock-KatarzynaBialasiewicz

سبباً في تقليل معدل الجريمة في أي بلد، ويحقق النمو لوطنه ويرفع من شأن نفسه وأسرته، ولذلك يقدم لك أخصائي التنمية البشرية أحمد المديني أهم خطوات التربية الناجحة الخاصة بالأبناء كالآتي.

تربية حسب العمر
يجب أن تكون العناية بتربية الطفل حسب عمره، فكل مرحلة عمرية لها خصائصها كما أن مراعاة الفروق بين الاخوة من أهم أسباب نجاح التربية.
وعلى الأم أن تعمل على أن يكون حجم الاهتمام النفسي بالطفل يقابل عمره بالضبط.
يجب ان تأخذ الأسرة بعين الاعتبار أن نقص الاهتمام النفسي بالطفل قبل عمر السابعة له أضراره الوخيمة في المستقبل.

تقديم الطعام الصحي

يجب الحرص على تقديم الطعام الصحي والمتوازن للطفل لأن العقل السليم في الجسم السليم.
لابد أن تعرف الأم أن نقص بعض العناصر الغذائية يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض السلوكية عند الأطفال مثل نقص الحديد الذي يؤدي للقلق والنوم المتقطع، مما يترك اثره على الصحة النفسية والعلاقة مع الآخرين.
كم يجب أن يهتم الطفل بقواعد النظافة، وآداب الطعام وطرق الاهتمام بصحته والمحافظة عليها.

تشجيع الطفل على القراءة
يمكن للطفل أن يصبح قارئاً جيداً في حال استطاع أن يجب القراءة التي تعلمه المباديء والقيم والأخلاق.
ويجب تشجيع الطفل على تنمية مهاراته من خلال الأنشطة المتفورة في بعض البرامج على الانترنت مثلاً.
كما يمكن أن تشجع الأم طفلها على اكتساب مهارات لغوية، وتعلم لغة غير لغته الأم.
تعويد الطفل على التحليل والتفكير المنطقي، بعيداً عن الحفظ والتلقين.

الكشف عن مواهب طفلك

يجب على الأهل عدم الاكتفاء بما يقوم به الطفل من حل الواجبات وتعلم المناهج المدرسية فقط.
بل يجب حثهم على الانضمام للنوادي المتخصصة بطبيعة الموهبة التي يمتلكونها، والتي تكتشفها الأم من خلال متابعة طفلها.
كما يجب أن تدعم الأم الموهبة والتركيز عليها والاهتمام بها في المنزل لكي يبدأ الطفل بصقل موهبته وتطويرها والنبوغ فيها.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
بانيت توعية
اغلاق