اغلاق

نائب الوزير ملا :‘ لا يمكن أن يقسّمونا من أجل لعبة سياسية ‘

تطرق عضو الكنيست فطين ملا ، نائب الوزير في مكتب رئيس الحكومة مسؤول عن ملف الاقليات ، الدروز والشركس ، الى تصويته ضد قانون " حقوق الانسان وحريته " ،
Loading the player...


وردود الفعل في اعقاب عدم تصويته على هذا القانون ،
وكتب نائب الوزير  فطين ملا : " في الأونة الأخيرة يحاول بعض أعضاء الكنيست الدروز المس باسمي وبعملي البرلماني لمصلحة الجمهور وخاصة أبناء المجتمع الدرزي ، وينشر هؤلاء فيديوهات لا تلائم العمل البرلماني فقط من أجل كسب نقاط قبيل الانتخابات ( اذا ما تمت ) ويحاولون تصليح الانهيار الذي يرونه في الاستطلاعات ، هذه هي ألعاب سياسيّة تمسّ قوّة وقيم الطائفة الدرزيّة " . 

" كحول لفان يستغلون في هذه الفترة السيدة غدير مريح "
 وتابع فطين ملا :" في الأشهر الأخيرة أعمل مع مكاتب حكومية أخرى وبدعم من رئيس الحكومة على تقديم اقتراح قانون يصب في مصلحة الطائفة الدرزية ويضمن المساواة لأبنائها ، وكما هو معروف فان الكنيست هي التي تصادق على القوانين ، وحسب قانون الكنيست فانّه يمكن محاولة تمرير اقتراح قانون كمحاولة ثانية اذا لم يلق دعم كافي فقط بعد نصف سنة من المحاولة الاولى ،  هذا يلزم عمل مدروس وتلقي دعم واسع قبل وضع اقتراح القانون على طاولة الكنيست ، كحول لفان يستغلون في هذه الفترة السيدة غدير مريح التي وضعت على طاولة الكنيست اقتراح قانون غير جدّي وعشوائيّ ".
 وتابع فطين ملا :" اذا كان يهم حزبي يش عتيد وكحول لفان إضافة كلمة مساواة على قانون القومية كما وعدوا أبناء الطائقة الدرزية قبل الانتخابات عن طريق ممثلتهم في حينها " غدير مريح " كان عليهم ان ينسّقوا هذا الامر مع أعضاء من الائتلاف ولكنّهم وخلال كل هذه الفترة لم يحاولوا حتّى تغيير القانون ، وعندما وجدوا انفسهم ينهارون في الاستطلاعات فهم يحاولون الضغط على الائتلاف الحكومي من أجل احراجه أمام جمهور الناخبين ".

" الطائفة الدرزية هي جزء من المجتمع الاسرائيي ولا يمكن أن يقسّمونا  من أجل لعبة سياسية "
وتابع :" حزب كحول لفان يلعب في قوة المجتمع الدرزي في إسرائيل بواسطة السيدة غدير مريح وكل ذلك من أجل لعبتهم السياسية ". 
 وختم نائب الوزير  فطين ملا :" أنا أدعو زملائي الدروز من المعارضة وأدعو جميع أعضاء المعارضة وأقول لهم : الطائفة الدرزية هي جزء من المجتمع الاسرائيي ولا يمكن أن يقسّمونا  من أجل لعبة سياسية .  نحن نريد جميع حقوقنا وبالمقابل نحن نعطي جميع واجباتنا وهذا هو أساس اقتراح القانون الذي جهّزته : مساواة كاملة بالحقوق والواجبات .
بقي أن أذكّركم انني صوّتُ مع تعديل قانون كامنتس قبل أسابيع وذلك خلافا لموقف الحكومة  التي انا جزء منها وذلك من أجل طائفتي ومجتمعي .
الأمر المهم الان ان نتحد جميعنا من أجل الطائفة الدرزية ولا نشجع الذين يحاولون احراز مكاسب سياسيّة على حساب المجتمع الدرزي وأنا كنائب وزير يوجد لي وزني في الكنيست وليس كباقي أعضاء المعارضة الذين ليس لديهم أي انجاز يذكر بل على العكس ، قسم منهم دعم قوانين مسّت بالطائفة وانا اليوم أعمل على تصحيح هذه القوانين ".


عضو الكنيست فطين ملا  نائب الوزير في مكتب رئيس الحكومة مسؤول عن ملف الاقليات - الدروز والشركس


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق