اغلاق

وزارة الثقافة الفلسطينية تنظم ندوة حول أهمية القراءة

نظمت وزارة الثقافة الفلسطينية ندوة حول "أهمية القراءة ودورها في تعزيز الثقافة" في ثاني أيام ملتقى المبدعين الشباب الذي تبثه الوزارة


صورة من وزارة الثقافة الفلسطينية

عبر منصات التواصل التابعة لها، بمشاركة عدد من المبدعين والمبدعات الشباب من فلسطين والشتات، حيث أدارت اللقاء سهام السايح، وحضور مميز للكاتبة والناقدة الدكتورة رزان ابراهيم.
وتحدثت رزان إبراهيم في مداخلتها عن مصادر الأدب التي تشكل رافداً قوياً وداعماً لتعزيز الثقافة والوعي، وأن هذه المصادر هي ملجأ الروح التي تجيب لنا عن كثير من الأسئلة التأملية وتعطينا الدافعية نحو الأمل، مؤكدة أن للكتاب أثر نفسي في محاربة العزلة، خاصة في ظل جائحة كورونا التي أجبرت العالم على البقاء داخل المنازل.
وأضافت إبراهيم أنه بالقراءة نصبح قادرين على التعبير عن أنفسنا بلغة سليمة ومعبرة، فمن يقرأ ويستزيد بالقراءة يصبح أكثر قرباً من جوهره الإنساني، ومن يقرأ حتما لا يتجاهل الآخرين في محنتهم وفي مصائرهم، وتجمعهم رابطة إنسانية واعية مؤكدة أن كل كتاب يمنحنا فرصة جديدة لتعلم شيء جديد، فبالقراءة تصبح قادراً على التخلص من إملاءات الآخرين وتحس وتشعر باستقلاليتك، وتكون لك رؤيتك الخاصة ووعيك وثقافتك المميزة، فالكتاب والقراءة تبقينا أكثر في الحياة.
وأكد المشاركون في الملتقى أن القراءة لها دور كبير بتطور وتقدم الشعوب، فأجدادنا أعطوا القراءة أهمية كبيرة، فتحوا المكتبات بالأندلس، ونشروا كتباً بكل المجالات منها الطب والفلسفة والشعر، وكان لها دور كبير بتقدم الحضارة العربية والإسلامية، وشددوا على أهمية القراءة في تعزيز الهوية الثقافية الفلسطينية، وتحدثوا عن مفهوم "القراءة المثالية" باعتبارها أهم الأنواع الدالة على "فعل القراءة"، وهي القراءة التأملية، وحتى تتحقق القراءة المثالية، ينبغي أن "يتعايش" القارئ مع النص المقروء.
وتحدث المشاركون في مداخلاتهم عن تجاربهم الشخصية بالكتابة وعن مستويات القراءة وأصناف الشعراء، وعن أثر القراءة على الموهبة وعن دور المثقف في ظل جائحة كورونا وكيفية استغلالها بتعزيز الانتماء الوطني الفلسطيني، مؤكدين أن للقراءة أثر في تخزين المعرفة وصقلها.
وشارك في الجلسة الثانية من الملتقى كل من: شيماء قطيط، محمد مقداد، حسني مليطات، أحمد أبو صفية، أماني زياده، محمد السابين، قمر منى، ايهاب الزغلول، حلا محمد.

         
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق