اغلاق

الهستدروت تصادق على نزاع عمل في مصنع شركة طارة في نتيفوت

وافقت الهستدروت على نزاع عمالي في مصنع طارة القائم في المنطقة الصناعية بالقرب من نتيفوت. يأتي ذلك على خلفية مطالبة إدارة الشركة بخفض أجور العمال



والمس بشروط عملهم، وكذلك بسبب التغييرات أحادية الجانب في طريقة عمل المصنع، بما في ذلك إلغاء وردية العمل يوم السبت.
وقد وافق أعضاء سكرتارية الهستدروت في منطقة النقب على طلب إعلان النزاع العمالي عبر الهاتف. ويعمل في مصنع شركة طارة حوالي 400 عامل بموجب اتفاقية عمل جماعية.
وتعود ايضا أسباب إعلان نزاع العمل، مطالب إدارة طارة بـ "تخفيض دائم في الأجور وشروط عمل الموظفين والعمال الذين يعملون بموجب اتفاقية عمل جماعية، وتغيير دائم في ترتيبات العمل، وكذلك التغييرات التي تجريها في تشغيل المصنع، بما في ذلك مناوبات السبت وترتيبات المناوبة". دون التفاوض مع ممثلي العمال مع الإخلال بالاتفاقات وبسوء نية ".
وقال القائم بأعمال رئيس نقابة عمال الأغذية والأدوية ، إليعازر بلو: "لقد أبلغت إدارة طارة بالموافقة على النزاع العمالي في المصنع. أناشد إدارة المصنع التعقل والدخول بمفاوضات معنا بشكل فوري وبنية طيبة لصالح العمال وعدم التصرف بشكل أحادي".
اما القائم بأعمال رئيس منطقة النقب نوربرت بوكوبزا: "لسوء الحظ ، اتخذت إدارة طارة خطوات أحادية الجانب دون التفاوض والحوار ، وتطالب بالمس بشروط عمل العمال. لن نسمح بمثل هذا المس. أدعو الإدارة للتفاوض معنا بأيدٍ نظيفة".
من جهته قال رئيس لجنة العاملين في طارة منشيه بنحاس: "يؤسفني أنه بعد حوالي 16 عامًا من الهدوء التام ، وذلك بفضل السلوك العقلاني للجنة العمال والإدارات ، لم يتبقى لدينا خيار سوى إعلان النزاع العمالي".

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق