اغلاق

أعراض التهاب البنكرياس بالتفصيل والمضاعفات المحتملة

يحدث التهاب البنكرياس عندما تُصبح الإنزيمات الهضمية نشيطة أثناء وجودها في البنكرياس؛ مما يُؤدي إلى تهيُّج خلايا البنكرياس، وبالتالي حصول التهاب فيه.


صورة للتوضيح فقط - iStock-michaeljung

 والبنكرياس هو غدة طويلة مسطحة، تقع خلف المعدة، في الجزء العلوي من البطن. يفزر البنكرياس الإنزيمات التي تساعد على الهضم، والهرمونات التي تساعد الجسم على تنظيم التعامل مع السكر (الغلوكوز).
التهاب البنكرياس يمكنه الحدوث كالتهاب حادّ؛ بمعنى أنه يظهر فجأة ويستمر لأيام. أو يمكن لالتهاب البنكرياس الحدوث كالتهاب مزمن، وهو التهاب البنكرياس الذي يظهر على مدى عدة أعوام.
هذا وقد تختفي الحالات البسيطة لالتهاب البنكرياس دون علاج، لكن الحالات الشديدة قد تتسبب في مضاعفات مهددة للحياة.

أعراض التهاب البنكرياس
أعراض التهاب البنكرياس قد تختلف بحسب النوع الذي يتعرَّض له الشخص المصاب، فيما تشمل أعراض التهاب البنكرياس الحادّ الآتي:
- ألم في الجزء العلوي من البطن.
- ألم في البطن يمتدُّ إلى الظهر.
- ألم في البطن يزداد سوءاً بعد تناول الطعام.
- الحُمَّى.
- النبض السريع.
- الغثيان.
- القيء.
- الحساسية عند لمس البطن.

أعراض التهاب البنكرياس المزمن
وتشمل علامات وأعراض التهاب البنكرياس المزمن، الآتي:
- ألم في الجزء العلوي من البطن.
- فقدان الوزن من دون مبرر.
- براز زيتيّ اللون مصحوب برائحة سيئة (إسهال دهني).

مضاعفات التهاب البنكرياس الحادّ
يمكن أن يؤدي التهاب البنكرياس إلى مضاعفات صحية خطيرة، لعل أبرزها:
- التكيسات الكاذبة؛ أي تجمُّع السوائل والحطام في جيوب تكيسية في البنكرياس. ويمكن أن يؤدي تمزق التكيسات الكاذبة الكبيرة إلى مضاعفات؛ مثل النزيف الداخلي والعدوى.
- العدوى، حيث يصبح البنكرياس قابلاً للإصابة بالبكتيريا والعدوى، وتتصف عدوى البنكرياس بالخطورة، وتتطلب العلاج المكثَّف، مثل الجراحة لإزالة الأنسجة المصابة بالعدوى.
- الفشل الكلوي، والذي يمكن علاجه بغسيل الكلى؛ إذا كان الفشل حاداً ومستمراً.
- صعوبات في التنفس، حيث تحدث تغييرات كيميائية في الجسم والتي تؤثر على وظيفة الرئة، مما يسبب انخفاض مستوى الأكسجين في الدم إلى مستويات خطيرة.
- داء السكري؛ إذ يمكن أن يؤدي تلف الخلايا التي تنتج الأنسولين في البنكرياس إلى داء السكري.
- سوء التغذية، يمكن أن يؤدي التهاب البنكرياس إلى جعل البنكرياس ينتج إنزيمات أقل، وهي لازمة لتحليل ومعالجة العناصر الغذائية من الطعام الذي يتناوله الشخص. وهذا يمكن أن يؤدي إلى سوء التغذية والإسهال وفقدان الوزن، بالرغم من تناول الطعام من النوع نفسه أو بالكميات نفسها.
- سرطان البنكرياس، حيث يُعد الالتهاب المستمر الذي يصيب البنكرياس عامل خطر للإصابة بسرطان البنكرياس الذي يصعب الشفاء منه.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الصحة
اغلاق