اغلاق

كيف تحافظين على زوجك ؟.. إليك هذه النصائح

يمكن أن يكون الاستمرار في زواج ناجح أمراً صعباً. سواء كنتما معاً لمدة ثلاثين يوماً و ثلاثين عاماً، فمن المحتمل أنكما واجهتما تقلبات في الزواج، تماماً كما هي الحال في الحياة.

أ
صورة للتوضيح فقط   iStock-CreditIvanko_Brnjakovic

ولأن المرأة هي المتحكمة عادة في شكل ومسار العلاقات؛ «سيدتي» خصصت لهذا الموضوع مجموعة نصائح للزوجة للتعامل مع زوجها بشكل يضمن لها الحفاظ على استقرار حياتها، لذلك سنقدم بعض النصائح المهمة لكل زوجة تريد الحفاظ على زوجها في علاقة زوجية سعيدة ومزدهرة :

1. أظهري لزوجك الاحترام والتقدير
الاحترام لا يتعلق بالسماح له باتخاذ كل قرار ثم المضي قدماً بشكل أعمى. الاحترام هو الوثوق به بوصفه شريك حياتك، ومعاملته بالطريقة التي يريدها. يتعلق الأمر أيضاً بالتفكير في أفكاره قبل اتخاذ القرارات والتحدث عن الأمور والعمل بوصفكما فريقاً.
في بعض الأحيان عندما تتزوج المرأة، فإنها تبدأ في الحصول على شعور زائف بالأمان، ولكن يجب أن تتذكري دائماً أن أي رجل يمكنه المغادرة بسهولة إن ضاق ذرعاً من العلاقة؛ لذلك يجب أن تتذكري أهمية وجوده بحياتك؛ فهو الأمان الذي تبحثين عنه، وليس الأمان في كونك متزوجة.

2. شاركي زوجك أعباءه
أحد أفضل جوانب الزواج هو ألا تكون وحيداً لديك أفضل صديق ورفيق في السكن وشريك حياتك. ليس عليك أن تعيشي حياة فرد واحد وتثقلي على نفسك ولا هو كذلك.
ستكون هناك مواسم في حياتك وفي زواجك، حيث سيحتاج أحدكما إلى أخذ زمام المبادرة، وأن يكون قوياً للآخر. مشكلاتكم واحدة؛ تدخلي عندما ترينه يكافح واعرضي عليه مشاركة أعبائه كوني قوته وراحته.

3. افعلي ما يحبه
خذ الوقت الكافي لملاحظة ما يجعله يشعر بالقرب منك؛ ما الذي يجعله يبتسم، ما الذي يجعله يشعر بأنه مميز، وما الذي يجعله يشعر بأنه أول اهتماماتك. الرجل بطبيعته يحب أن يشعر بأن له مكانة متميزة في نفوس من حوله، خاصة السيدة التي اختارها لتكون شريكة حياته، فمن أكثر الأسباب نفور الرجل من علاقة ما؛ هو شعوره بأنه لا يحتل المرتبة الأولى في حياة زوجته.

4. لا تزيدي من سيطرتك
قد تحاولين السيطرة على شريكك دون قصد منك للحصول على حياة وعلاقة مثالية معه، فتبدأي دون وعي في اللوم والانتقاد والتهديد والغضب، وتلك العادات تؤدي لتدمير العلاقة بينك وبين زوجك.

5. المزاح والمرح
إن الفترة الأولى من الزواج تكون مُمتلئة بالمُزاح والضحك وإضفاء المرح، ويستمر ذلك حتى ولادة الطفل الأول، ثم الثاني، وبالتدريج يتدهور مستوى المرح، وتنزلق العلاقة وسط المتاعب والمشاغل وتبعات الحياة اليومية؛ إلا أن الحياة الزوجية والعلاقة بين الرجل والمرأة ليست علاقة روتينية جامدة؛ هناك دائماً مجال مُتاح لمزيدٍ من المرحِ والمزاح.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
ع الماشي
اغلاق