اغلاق

اورنا هيلنغر: ‘الخطاب على شبكات التواصل عنيف جدا خاصة بالمجتمع العربي- هناك من يخافون‘

أظهر استطلاع جديد أجراه اتحاد الإنترنت الإسرائيلي أن %86 من الإسرائيليين يشعرون بأن الحوار على شبكات التواصل الاجتماعي يتّسم بالعنف، فيما قال %66 أن الحوار في ...
Loading the player...

هذه الشبكات أصبح الآن أكثر حدة مما كان عليه قبل انتشار فيروس كورونا ... وفحص الاستطلاع الى أي مدى يُنظر للإنترنت في إسرائيل على أنه منصّة للكلام العنيف، الهجومي والمسيء، وكيف يتعامل الإسرائيليون مع العنف على الإنترنت ومن هو المسؤول حسب اعتقادهم... للاستزادة أكثر حول هذا الاستطلاع ونتائجه استضافت قناة هلا اورنا هيلنغر – مديرة " نتيكا  -  أخلاقيات الانترنت " في اتحاد الانترنت الإسرائيلي ..

"خطاب عنيف جدا"
وقالت هيلنغر  لقناة هلا : " نحن نحاول ان نتعلم ما يحدث في المجتمع الإسرائيلي. فترة الكورونا اغرقت الشبكة بالخطاب العنيف جدا. وكان يهمنا جدا أن الى أي مدى يرى الجمهور هذا الخطاب والفرق بين المجتمع اليهودي والمجتمع العربي. شارك في الاستطلاع عينة تمثيلية من 770 مشاركا. الجزء المتعلق بالمجتمع العربي كان اكبر.كان اكثر من 20%.  النتائج كانت عنيفة جدا وفوجئت من التطرف.
80% من المجتمع العربي و 68%  في المجتمع اليهودي يعتقدون ان الخطاب عنيف جدا".


50% من المجتمع العربي يخافون الكتابة عبر الشبكة
ومن بين المعطيات الذي استعرضتها هيلنغر  في حديثها لقناة هلا ان نحو 50% من المجتمع العربي و 66% من المجتمع عامة يمتنعون عن الكتابة في شبكات التواصل لأنهم يخافون. الناس يخافون من ابداء آرائهم".

حالات عنف تتحول من الشبكة الى ارض الواقع
حول اذا ما كانت حالات تحولت من خطاب عنيف عبر الشبكة الى امر على ارض الواقع ، قالت : " انا مثلا اعمل من بين أماكن أخرى ، في تل السبع. ووقعت 3 او 4 احداث في النصف سنة الأخيرة، بحيث بدأت خلافات بين حمائل عبر الشبكات الاجتماعية وانتقلت الى ارض الواقع وبعضها تخللها اطلاق نار.
وأحيانا الأولاد يتشاجرون في المدرسة مثلا والأمر يتحول الى شجار بين الأهالي عبر الشبكات الاجتماعية".

الحوار الكامل في الفيديو المرفق أعلاه من قناة هلا ..


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق