اغلاق

بعد سنوات من الحرب : البرلمان الليبي ينعقد لمناقشة الحكومة الجديدة

يبحث نواب البرلمان الليبي الموافقة على حكومة شكلها عبد الحميد الدبيبة، الذي اختير رئيس وزراء انتقاليا خلال عملية للأمم المتحدة في جنيف الشهر الماضي. وستقود
بعد سنوات من الحرب.. البرلمان الليبي ينعقد لمناقشة الحكومة الجديدة - تصوير رويترز
Loading the player...

 حكومته البلاد إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية في ديسمبر كانون الأول.
التقت الفصائل المتعارضة في البرلمان الليبي المنقسم في مدينة سرت القريبة من خطوط القتال للمرة الأولى بعد سنوات من الحرب والفوضى، وذلك لبحث حكومة وحدة مقترحة للإشراف على انتخابات عامة هذا العام بموجب خطة سلام دولية.
وتوجه أكثر من 130 نائبا بالبرلمان لحضور الجلسة في سرت التي دمرتها معارك متكررة منذ الانتفاضة التي ساندها حلف شمال الأطلسي عام 2011 ضد معمر القذافي والتي تركت ليبيا دون حكومة مركزية منذ أكثر من عشر سنوات.
وتسيطر على المدينة حاليا قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة خليفة حفتر، والتي تراجعت إلى هناك بعد فشلها في انتزاع السيطرة على طرابلس في الغرب.
وسيبحث النواب الموافقة على حكومة شكلها عبد الحميد الدبيبة، الذي اختير رئيس وزراء انتقاليا خلال عملية للأمم المتحدة في جنيف الشهر الماضي.

وستقود حكومته البلاد إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية في ديسمبر كانون الأول، وستحل محل حكومة الوفاق الوطني المعترف بها من الأمم المتحدة في طرابلس وإدارة منافسة في الشرق يساندها حفتر.

وإذا لم يصادق البرلمان على حكومة الدبيبة التي تضم 35 عضوا، فستقر عملية الأمم المتحدة الحكومة بدلا منه.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق