اغلاق

دراوشة : ‘سنحسم موقف حزب معًا بشأن الانتخابات خلال الـ 48 ساعة المقبلة ‘

انعقدت الهيئة الإدارية لحزب معًا، أمس، بمشاركة 38 عضوًا، وذلك لدراسة الموقف بشأن وجهة الحزب بما يتعلق بخوض الانتخابات . وعلم أنّ الهيئة المذكورة ستبقى في حالة

 
صور من حزب معا

 انعقاد دائم لحسم الموقف خلال الـ48 ساعة المقبلة، هذا بموازاة الاستعدادات التي يقوم بها الطاقم التنظيمي للتحضير ليوم الانتخابات.
وصرّح محمد دراوشة، رئيس حزب معًا لعهدٍ جديد، أنّ حزب معًا تأسّس ليبقى مستقلا، ولُيجذِّر طرحًا وسطيًا وعقلانيًا جديدًا في الساحة السياسية العربية، مؤكدًا رفض الحزب لدعم أيّ قائمة أخرى، ورفض أيّ فكرة تلغي وجوده كمركب سياسي مستقل، وقال: "نُصِرّ على الحفاظ على مصداقيتنا أمام داعمينا، فقد رفضنا الانصهار، ورفضنا اقتراحات لترتيبات مادية قدمتها بعض الأطراف، لأن الفِكرة أكبر من ذلك بكثير".

" الحزب ليس مسؤولا عن انقاذ ميرتس ولا الموحدة "
ونوّه دراوشة الى أنّ حزب معًا ليس مسؤولا عن إنقاذ ميرتس ولا الموحدة، بل "على قادتهم محاسبة الذات على مواقفهم، وربما الاستقالة بدل توجيه اللوم لحزب معًا".
 وأكد رئيس حزب معًا: "لن نكون طوق نجاة لأيّ حزب، لأننا نريد أن نكون طوق نجاة لقضايا المجتمع".
وأشار دراوشة الى أنّه جرت، مؤخرًا، مباحثات بين حزب معًا والمشتركة، بروح ودِّية، من خلال رئيس قائمة التجمع الوطني الديمقراطي، عضو الكنيست سامي أبو شحادة، لكنّ هذه المباحثات لم تتمخض عن أيّ شيء يُذكر.



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق