اغلاق

ريادة الأعمال في جامعة تل أبيب و‘لئومي تي‘ يعرضان 10 مشاريع مبتكرة

أنهى برنامج المُسرِّع اليهودي - العربي الأول في البلاد jumpTAU Accelerator - والذي يقام في مركز ريادة الأعمال في جامعة تل أبيب وشنكار بالتعاون مع "لئومي تيك" ،

(الذراع التكنولوجية لبنك لئومي)، في هذه الأيام الدورة الثانية وكشف عن المشاريع العشرة المشاركة في حدث الـ Demo Day متعدد المشاركين.
وتضم الدورة 10 مبادرات، تقوم عليها طواقم مختلطة من الطلاب العرب واليهود، الذين عملوا معًا بشكل مكثف خلال الأربعة أشهر الأخيرة من أجل تطوير حلول مبتكرة لمشاكل حقيقية، اجتماعية وتجارية.  وتم الكشف عن المشاريع لأول مرة في حدث تجريبي عبر الإنترنت. وتم خلال الحدث التجريبي عرض المشاريع الناشئة (ستارت أب) على لجنة التحكيم المكونة من: يفعات أورون، المديرة العامة لـ "لئومي تيك"، شاحر بوتسير من GOOD COMPANY, إيريت يانيف من إلماد، ريم يونس مؤسسة "ألفا أوميجا‘، ونيكول فريال، نائبة رئيس في Ibex Investors.
ويشار الى أنه خلال أقل من عام على انتهاء دورة الفوج الأول من المُسَرّع، تمكن المبادرون من الفوج الأول لـ jumpTAU من تجنيد مبلغ 11.3 مليون دولار من مستثمرين، فيما يعمل ثلاثة منهم اليوم في الحلبة العالمية.
يائير ساكوف، مؤسس ورئيس مركز ريادة الأعمال التابع لجامعة تل أبيب شنكار قال: "إن العمل في فرق مختلطة من الطلاب اليهود والعرب ساهم بشكل كبير في صياغة الحلول وعملية ملاءمتها لاحتياجات السوق".
وأضاف: "يمثل البرنامج نقلة نوعية في الطريقة التي ينبغي بها دمج اليهود والعرب في الدراسات الأكاديمية. من أجل إنشاء علاقات دائمة، مبنية على الثقة والتقدير، يجب جلب الطلاب للعمل معًا، وليس فقط أن يلتقوا، لا بد أن يواجهوا التحديات والصعوبات في العمل معًا وفي جو داعم. عندما يعمل المبادرون القادمون من خلفيات وثقافات مختلفة معًا بشكل مكثّف، تسقط الأفكار المسبقة ويرى كل واحد الشخص الذي أمامه ويجد لغة مشتركة معه. وبالإضافة إلى العلاقات الخاصة التي تنشأ، فإن المنظور متعدد الثقافات يعزز دقة المنتجات ويساهم في فتح أسواق جديدة. ليس لدي شك في أن نجاح المشاريع سيفوق التوقعات ".
تم إطلاق برنامج المسرّع بالتعاون مع "لئومي تيك"، الذراع المصرفية لبنك لئومي في مجال التكنولوجيا والهايتك. وقد رافق طاقم "لئومي تيك" البرنامج ودعم نشاطاته على مدار أربعة أشهر هي فترة مشروع المُسرّع، وكان على رأسه يفعات أورون، المديرة العامة لـ "لئومي تيك"، وطال بشان، مديرة تطوير الاعمال. وفتحت الشراكة مع "لئومي تيك" المجال أمام المشاركين للتعاون والتواصل مع بيئة ريادة الأعمال وصناعات الهايتك.  
وقالت يفعات اورون: " لئومي تيك بصفته الجهة الريادية في إسرائيل في توفير الحلول المصرفية والمالية المتنوعة لصناعات الهايتك، يعمل على توفير هذه الحلول لمجتمعات متنوعة.  إسرائيل تتمتع بأفضلية استراتيجية في عالم المبادرات والابتكار، ومن أجل مواصلة الحفاظ على ذلك، عليها استغلال كل الإمكانات والمواهب الكامنة في جميع شرائح المجتمع. نحن نؤمن بأن الطريق للحفاظ على الأفضلية التكنولوجية لإسرائيل في مجال الـ ستارت أب، تحتاج الى عدة أمور، من بينها مشاريع مثل المُسَرّع متعدد الثقافات، الذي يأتي بمبادرين من ثقافات وانتماءات مختلفة، من أجل التعاون، وإيجاد أفكار ومشاريع مبتكرة ورائدة معًا".
من جانبها قالت إيتي فينكليشطين، مديرة المُسرّع: " إن دعم لئومي تيك، والمرشدين الرائعين الذين قضوا ساعات طويلة في مرافقة المبادرين، أنتجوا برنامجًا بجودة عالية جدًا.  موارد بهذا الحجم تتيح للمبادرين التشاور مع كبار المصنّعين والتواصل عن طريقهم مع الشركات الرائدة في العالم ولا شيء يضاهي ذلك".

المشاريع التي تم عرضها:
EthanO3 -  مشروع لتحويل النفايات الى إيثانول يستخدم كمادة خام في العديد من الصناعات
SafeLife – نظام ذكي للتحذير ومنع سقوط كبار السن عن السرير.
AIDream – تطبيق لجيل الـ Z يتيح الإدارة المالية السليمة من خلال تحقيق الأحلام والرغبات.
Avatrim – ننتج avatar يتطابق في ميزاته مع الشخص المتصفح ، ويرصد من أجله أشخاصًا وأشياء تهمه.
Kaldo – تحضير طعام باستخدام دليل شخصي. منصة لتحديد دليلك الشخصي في مجال الطعام.
Telmo – مشروع يوفّر الكثير من الوقت على من يديرون مجتمعات معيّنة، في إدارة مجتمعهم بكسبة زر تستند الى AI.
FutuarU – يتيح للطلاب المترددين بالانكشاف على وظائف جديدة في سوق العمل عبر الهاتف المحمول.
job360 – نظام  Virtual Reality لنقل مهارات في عالم العمل إلى "الحريديم" والعرب ، من خلال تجربة مجال العمل من خلال عالم افتراضي. يوفر النظام تدريبًا مخصصًا للباحثين عن عمل.
TipTop – يتيح توفير نصيحة مجهولة المصدر لمزود خدمة بكبسة زر.
AGCU- طورت قماشًا مضادًا للفيروسات للأماكن المزدحمة، من أجل السماح للمرء بالشعور بالحرية عند المشي في فترة تفشي الوباء ، دون خوف من الإصابة.
يشار الى ان المشاريع العشرة تتواجد في مراحل تطوير نهائية، وجزء منها نالت الـ LOI وتم عرضها على مصنّعين، مديري صناديق، مستثمرين وعلى الجمهور الواسع. الـ Demo Day يعمل كنقطة انطلاق لمشاريع ناشئة ويمنح المبادرين فرصة للقاء مستثمرين محتملين ودخول السوق التنافسي في إسرائيل وحول العالم. (ع. ع)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من جديد وصور اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
جديد وصور
اغلاق