اغلاق

ناسا توضّح سبب إنذار الحريق الكاذب في المحطة الفضائية الدولية

أعلنت ناسا أن الإنذار الكاذب عن نشوب حريق في المحطة الفضائية الدولية كان ناتجا عن اصطدام جسيم مشحون بإلكترونيات مركبة Crew Dragon المأهولة.

 
الصورة للتوضيح فقط-تصوير: iStock-gremlin

ويذكر أن طاقم المحطة الدولية أبلغ يوم الأربعاء 24 مارس الجاري عن إنطلاق صفارات الإنذار عن نشوب حريق وانخفاض ضغط الهواء في المحطة. ولكن بعد فحص جميع الأجهزة ووحدات المحطة تأكدوا من عدم وجود أي تسرب للهواء وعدم نشوب حريق. ولاحقا أبلغ الخبراء طاقم المحطة، أن سبب انطلاق الإنذار الكاذب، ناتج عن خطأ في تشغيل برامج المركبة Crew Dragon .
وقال أحد الخبراء في مركز هيوستن لادارة الرحلات الفضائية، لرائد الفضاء فيكتور غلوفر، "نحن ندرك ما حدث في وقت سابق من اليوم. لقد كان اصطدام جسيم مشحون في الوحدة الإلكترونبة للمركبة Crew Dragon".
وأضاف، تسبب هذا في انطلاق إنذار كاذب من المركبة، تفاعلت معه منظومة الإنذار في المحطة الفضائية الدولية، مشيرا إلى أن الوحدة الإلكترونية للمركبة تعمل بصورة طبيعية حاليا.
ويذكر أن المركبة Crew Dragon التحمت بالمحطة الفضائية الدولية في نوفمبر 2020 ومن المنتظر أن تنفصل عنها وتعود إلى الأرض في نهاية شهر أبريل- بداية مايو.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق