اغلاق

سامسونغ تسعى لإحداث نقلة نوعية في عالم الهواتف!

سرّبت بعض المواقع الإلكترونية المهتمة بشؤون التقنيات الحديثة أخبارا تشير إلى أن سامسونغ تنوي تغيير سياساتها في تطوير الهواتف الذكية.


الصورة للتوضيح فقط -تصوير: iStock-georgeclerk

وتبعا للتسريبات فإن "سامسونغ سجلت براءة اختراع لتطوير شاشات قابلة للف تشبه بفكرتها فكرة الشاشات التي أعلنت عنها شركة إل جي خلال حدث CES 2021".
ويرى المحلللون أن تطوير سامسونغ لهذا النوع من الشاشات يعني أنها ستنتقل لتصميم أجيال جديدة كليا من الأجهزة التي ستجمع قدرات الحواسب المحمولة والهواتف الذكية في آن واحد، إذ سيكون الجهاز في وضعه العادي بحجم هاتف ذكي عادي، وبعد أن تفتح شاشته التي ستكون ملفوفة داخل الهيكل سيتحول إلى حاسب لوحي صغير.
وحول الموضوع قال تشوي كوون يونغ، نائب رئيس شركة Samsung Display: "إن شاشات سامسونغ القابلة للف من المفترض أن تظهر العام الجاري، وإن سامسونغ تسعى لتوسيع ريادتها في سوق الشاشات القابلة للطي أيضا من خلال شاشات متوسطة وصغيرة الحجم من هذا النوع".
وتجدر الإشارة إلى سامسونغ لم تكن السباقة في هذا المجال، فأواخر العام الفائت استعرضت Oppo  هاتف X 2021 الذي صممته ليكون أول هاتف بشاشة قابلة للف في العالم.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
My Phone
اغلاق