اغلاق

القاضي عبد الحكيم سمارة: ‘نؤكد ضرورة الالتزام بتعليمات وزارة الصحة في رمضان‘

وصلت موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عن بيان صادر عن الناطقة بإسم وزارة العدل للإعلام العربي، جاء فيه: "كلمة القاضي عبد الحكيم صبحي سمارة رئيس محكمة


القاضي عبد الحكيم سمارة - رئيس محكمة الاستئناف الشرعية العليا في القدس

الاستئناف الشرعية العليا في القدس الشريف بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك:
بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
(شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كان مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ) (البقرة 185)

بنسيم الرحمة، وعبير المغفرة، يهل علينا شهر رمضان المبارك، حاملاً معه تعاليم المودة والصبر والتسامح. يطيب لنا في مؤسسة المحاكم الشرعية، قضاة وموظفين،  أن نتقدّم بأحرّ التهاني وأجمل الأماني للأمة الاسلامية بعامة وللمسلمين في هذه الديار المقدسة بخاصة، بحلول هذا الشهر الفضيل، الذي تتهافت القلوب لاستقباله، فهو كما ذكر شهر الرحمة والمغفرة والعتق من النار، تضاعف فيه الأعمال الصالحة، ويضاعف فيه الأجر، وهو شهر الخير وشهر الاجتهاد، سائلين المولى عزّ وجلّ أن ييسّر لنا وإياكم صيامه وأن يعيننا على قيامه، ونرجوه تعالى أن يجعل رمضان بنفحاته الإيمانية والتعبدية سبباً للفرج عن البشرية جمعاء. كما ونبتهلُ للعليّ القدير بأن يوفقنا لحُسنِ القولِ والعَمَل وأن يهدي الله به أبناء مجتمعنا إلى خُلق القرآن وهدي الإسلام، وأن يزيل آفة العنف المستشرية في مجتمعنا العربي في هذه البلاد.
نسأل الله العظيم ربّ العرش العظيم أن يعيد هذا الشهر الفضيل علينا وعليكم أعواماً عديدة وأزمنة مديدة، ونحن وإياكم بخير وعافية، وأن يرفع عن البشرية جمعاء  الوباء ويدفع عنها  البلاء، وأن يُنعم عليها بالأمن والايمان والسلام، وأن يرفع قدر الأمة الاسلامية ويحفظ مقدّساتها، وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك، أولى القبلتين ومسرى الرسول صلّى الله عليه وسلّم.
وأخيراً،  فإننا نؤكد ضرورة الالتزام والتقيّد بتعليمات السلامة الصادرة عن وزارة الصحة والجهات المُختصة بحذافيرها في الحياة العامة .
كما ونهيب بالجميع تفقّد المحتاجين في رمضان بشكل خاص، وما أكثرهم في ظل الظروف الراهنة.
تقبل الله منا ومنكم الطاعات، أهلّ الله علينا هذا الشهر الكريم، وجعله مغفرة لذنوبنا وقبولاً لصيامنا ومضاعفة لأجورنا. وآخر دعوانا أن الحمد لله ربّ العالمين، وكل عام وأنتم بألف خير". إلى هنا نص كلمة القاضي عبد الحكيم صبحي سمارة رئيس محكمة الاستئناف الشرعية العليا في القدس كما وصلتنا عبر بيان صادر عن الناطقة بلسان وزارة العدل.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق