اغلاق

إقبال كبير على اللحوم في رهط مع بداية الشهر الفضيل : ‘ وكأننا مقبلون على العيد وليس رمضان‘

تشهد الملاحم في منطقة النقب اقبالا كبيرا مع بدء شهر رمضان المبارك، حيث تتزود العائلات بكميات من اللحوم المختلفة لتجهيز طعام الافطار . ويأتي هذا الإقبال،
Loading the player...

رغم الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر على العائلات بسبب ازمة الكورونا . للاستزادة اكثر حول هذا الموضوع التقى مراسل قناة هلا حسين العبرة ، سيف الطوري، وهو صاحب ملحمة في رهط .

"كأننا في عيد"
وقال الطوري لقناة هلا وموقع بانيت:" بعد ان حُرم الناس من القدوم الى المحلات بشكل طبيعي في رمضان الماضي بسبب جائحة الكورونا، نجد اليوم في رهط اقبالا كبيرا جدا وكأننا مقبلون على عيد الأضحى وليس على رمضان.  وهناك تفاؤل كبير من قبل الناس واحترام. وأول يوم مر بسلام ودون مشاكل ولا حتى جدالات".

ماذا عن أسعار اللحوم؟
"الأسعار معقولة جدان لكن الأمر المهم أن يدركه الناس ان رمضان هذا العام وفي الأعوام القادمة حتى 2026 سيتزامن مع أعياد عند اليهود، لذلك كان مهما  بالنسبة لنا ان نستعد مسبقًا وقبل وقت من أجل توفير الكميات المطلوبة".

 "المنسف هو الضيافة الرسمية"
وقال الطوري فيما قال  لقناة هلا وموقع بانيت :" حسب ما ألاحظ  فإن الناس يشترون اكثر من رمضان الماضي وبكميات أكبر وكأنه لا يوجد كورونا وأوضاع اقتصادية صعبة".
عن لحوم المناسف قال : "المنسف اليوم يمثل البدوي حتى مع بداية شهر رمضان. والمناسف هي الضيافة الرسمية لكل ضيف".

"نريد مجتمعا خاليا من العنف"
واختتم : "هناك أجواء عنف في المجتمع العربي تقشعر لها الابدان وتؤثر على أجواء رمضان. يجب ان نلجم العنف في كل بلدة من بلداتنا. ويجب ان نحافظ على الأرواح في رمضان وغير رمضان" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق