اغلاق

وزارة شؤون المرأة الفلسطينية تبحث تمويل خطة الجيل الثاني لتطبيق قرار مجلس الأمن

شاركت د. آمال حمد وزيرة شؤون المرأة الفلسطينية، في مقر الوزارة، امس الأربعاء، عبر تطبيق زووم، في اجتماع مع الشركاء الدوليين لبحث تمويل خطة الجيل الثاني،

 


صورة وصلتنا من وزارة شؤون المرأة الفلسطينية
 
لقرار مجلس الأمن رقم 1325. وأكدت د. حمد على "أهمية مصادقة مجلس الوزراء في جلسته السابقة، على تشكيل لجنة وطنية لرصد ممارسات وانتهاكات وجرائم الاحتلال، الموجهة ضد الفتيات والنساء الفلسطينيات، لتشكل رافدا أساسيا بجهود المساءلة الدولية وفضح الانتهاكات".
وأشارت د. حمد إلى "قرار مشاركة المرأة في الانتخابات التشريعية القادمة بنسبة لا تقل عن 26%، لتعزيز مشاركتها السياسية ووصولها إلى مواقع صنع القرار، ونقل قضايا النساء إلى أروقة المجلس التشريعي القادم، لتحقيق العدل والمساواة".
وأضافت د. حمد بأن "الوزارة تعمل على إعداد تكلفة فعلية لتنفيذ الجيل الثاني لخطة تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 1325، التي تم تطويرها بنهج تشاركي مع كافة الأطراف ذات العلاقة، وأقرها مجلس الوزراء، وتشكل نواة لإنشاء وعاء تمويلي لها، لتنفيذ محاورها، التي تؤدي إلى تعزيز وتحسين وضع المرأة في قطاعي الأمن والسلام".
وطالبت د. حمد "الدول المانحة التي دعمت الجيل الأول، مواصلة الدعم لتنفيذ خطة الجيل الثاني"، مُقّدرةً "جهود هيئة الأمم المتحدة للمرأة بتقديم الإسناد والدعم الفني لتنفيذ هذا القرار الأممي".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق