اغلاق

تهاليل دينية وفعاليات رمضانية تجذب الأهالي في رهط

بعد نحو عام من انقطاع الفعاليات الثقافية والتربوية ، في مدينة رهط بسبب جائحة الكورونا، أعاد المركز الجماهيري رهط أمس السبت البهجة والسرور على شفاه الأطفال والأهالي ،
Loading the player...

وذلك من خلال أمسيات رمضانية تخللت تهاليل دينية وفعاليات رمضانية مختلفة.
فؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري، قال: "عودة اللقاءات والتجمعات  مع السكان بعد انقطاع مستمر بسبب الكورونا هو هدفنا من خلال هذه الأمسيات. ندعو الله أن يزيل هذه الغمة وأن يعيد البهجة والسرور كأخوة متحابين لنشر التسامح في ربوع رهطنا الغالية".

" إيجاد اطار تربوي مميز للشبيبة والأطفال "
وأضاف الزيادنة : "هنالك العديد من الفعاليات التي تم تنظيمها والتخطيط لها طيلة شهر رمضان المبارك، وأيام عيد الفطر السعيد، وذلك من أجل إيجاد بدائل لأوقات فراغ الشبيبة وعدم تعرضهم للخطر، فالهدف من هذه الفعاليات هو إيجاد إطار ثقافي تربوي مميز للشبيبة والأطفال والأهالي".
يشار الى ان مدينة رهط تستعد لاطلاق ليالي رمضان السنوية والتي اعتادت مدينة رهط من خلالها استقبال السواح اليهود من كافة البلاد للتعرف على العادات والتقاليد الرمضانية وديننا الحنيف وأهمية شهر رمضان في نشر التسامح والمحبة.


تصوير وليد العبرة

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق