اغلاق

حجازي: ‘الموحدة طبقت الشعار الذي رفعناه اننا لسنا بجيب أحد‘

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما رئيس المكتب السياسي للقائمة العربية الموحدة ابراهيم حجازي الذي قال :"بداية من شكك لغاية الامس بالشعار الذي رفعناه ،
Loading the player...

وطبقناه على ارض الواقع اننا لسنا بجيب احد ، له ان يتعلم من الدرس الذي كان يوم امس أي ما معنى ان نكون قوة عربية سياسية مستقلة غير تابعة وغير خاضعة لإملاءات احزاب ، سواء يمينية او يسارية ، نعم الجميع فوجئ بالامس لانهم حسبوا ان القائمة العربية الموحدة رهنت نفسها باتجاه معين ، ورهانهم خاطئ ، وقد قلناها في السابق وما زلنا نقولها نحن بجيب المجتمع العربي،  بوصلتنا نحو المصالح والحقوق الجماعية الكبرى التي يستحقها مجتمعنا ولكن وبكل اسف بسبب التهميش والتعنت والعنصرية المتزايدة في دولة اسرائيل نحن لا نأخذ هذه الحقوق الجماعية ، وعليه نحن مطالبون بتفعيل قوتنا السياسية حتى نصل الى هناك وهذا ما قمنا به بتفعيل قوتنا السياسية ففوجئ من فوجئ بالامس لان الذي حاول ان يقوم به سواء الليكود من تدبير امر مع نفتالي بينيت بزيادة حصتهم في اللجنة المنظمة وذلك على حساب القائمة العربية الموحدة حيث تصبح يمينا هي بيضة القبان الذي يقرر الغلبة في تنظيم اللجان في الكنيست وذلك على حساب القائمة العربية الموحدة فقمنا بالاشتراط على لبيد الذي وافق على شروطنا فصوتنا مع المقترح الثاني وهذا الذي جاء به المعسكر المناهض لنتنياهو".

"الصورة معقدة للغاية"
وأضاف حجازي: "لا نستطيع ان نقول ان الفرص زادت لأي طرف بتشكيل حكومة لان الصورة معقدة للغاية وكل خيار لنا كعرب ليس بين حلو ومر ، بل بين مر وأمر ، بين علقم وبين مر ، وخيارات الاحزاب الاخرى ليست سهلة ، فالمعسكر الذي يأتي لمناهضة نتنياهو مكون من يسار ومركز ويمين والمعسكر الثاني من يمين ويمين متطرف ونفتالي بينيت بين هذا وهذاك ، واذا نظرنا لهذه التركيبة سنعلم ان أي شخص يتم تكليفه بتشكيل حكومة فالفرص ضئيلة به جدا وقد نرى انتخابات خامسة والانتخابات ليس افضل حل للمجتمع العربي،  لان المجتمع العربي اصبح متعبا ، ونريد فترة راحة نستطيع من خلالها تحقيق الانجازات لنعالج القضايا الحارقة من العنف والارض والمسكن والاعتراف بالقرى غير المعترف بها والبطالة وغيرها وكذلك ابطال قانون كامينتس لكن اذا فرضت علينا انتخابات  نحن جاهزون لها".
وتابع حجازي حول اذا توجه للموحدة تساؤلات من قبل اطراف واحزاب حول ما قاموا به من خلال التصويت على اللجنة المنظمة للكنيست فأجاب:" اذا قررت ان تكون مؤثرا فعليك الا تهمش نفسك ، فعليك ان تكون الاول من المتحدثين والذي يتم التشاور معهم ونعم هنالك حديث ، البعض يحاول ان يلومك واخر يسأل فجوابنا واضح ، قرارنا نابع من تفكير مستقل وليست خاضعة لا ليمين ولا لمركز ولا ليسار ".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق