اغلاق

سميح أسدي يقدم قراءة للمشهد السياسي: ‘نتنياهو مُرتبك‘

استضاف برنامج " هذا اليوم " المربي والناشط السياسي سميح اسدي من دير الأسد، الذي تحدث عن آخر التطورات على الساحة السياسية، وقدم قراءة في
Loading the player...

خطابي بنيامين نتنياهو ونفتالي بينيت.
وكان رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، أمس الاول الاربعاء، مؤتمرا صحفيا في قاعة القدس في الكنيست، شن فيه هجوما، على من كان يبدو في الايام الأخيرة، الحليف المحتمل معه، الوزير السابق نفتالي بينت.
وقال نتنياهو موجها حديثه لنفتالي بينيت: " انت تفعل كل شيء من اجل تشكيل حكومة يمين ؟ انت مستعد ان تفعل كل شيء من اجل ان تكون رئيس حكومة مع سبعة مقاعد ! هذه بصقة في وجه الديمقراطية، بصقة في وجه التزاماتك بعدم الجلوس مع لبيد ومع اليسار".
وكان رئيس حزب " يميناه " الوزير السابق عضو الكنيست نفتالي بينيتن قد عقد مؤتمرا صحفيا قبل المؤتمر الصحفي لنتنياهو بوقت قصير.
وافتتح بينيت خطابه بالقول: "دولة إسرائيل بحاجة ماسة إلى حكومة جيدة، وفعالة ومستقرة. قبل أسبوعين ، تسلم السيد نتنياهو التفويض. قلت إن لديه لمسة حزب يميناه في تشكيل حكومة يمينية. للاسف الشديد ، أدركت أنه بينما نحاول قلب كل حجر من أجل تشكيل حكومة ، يتهرب نتنياهو ويهاجمنا باستمرار. إنه يسعى لمزيد من الانتخابات - الخامسة. وهو يقول ‘إذا لم يكن لدي حكومة - فلن يكون لأحد حكومة‘. لا يمكن ان تكون دولة اسرائيل رهينة من قبل اي سياسي  ".

" نتنياهو يستغل كل فرصة من اجل البقاء على الكرسي "
وقال المربي سميح أسدي في مستهل الحديث معه في ستوديو قناة هلا متطرقا الى مدى تأثير سقوط الصاروخ الذي سقط في النقب بعدما انطلق من الاراضي السورية، على المشهد السياسي في البلاد :" لا شك أن نتنياهو يستغل كل فرصة من اجل البقاء على الكرسي. ما حدث فرصة مناسبة وممتازة لنتنياهو ليفرض ما يريده على المجتمع الاسرائيلي، مستغلا بما يسميه حدثا خطيرا للتأثر على الشعب والضغط على السياسيين للاستمرار في الحكم. هذه ألاعيب نتنياهو المعروفة دائما. لكن هذا ليس هو المهم، المهم هو ان نتنياهو في حالة من الذعر والارتباك الشديد".
وأضاف أسدي: " نتنياهو ظهر في خطابه الأخير بحالة من الارتباك الشديد. هذه ليست عادته. نتنياهو يرى ويشعر ان تشكيل الحكومة أمر صعب جدا، ولذلك الان هو يستعمل كل الاسلحة المتاحة لديه للهجوم على الاخرين. ما يسمى بين قوسين " حبل المشنقة " بدا يضيق على عنقه. أصبح من الاستحالة ان يشكل نتنياهو حكومة في هذا الظرف. ما حدث مساء الأربعاء ( خطابا نتنياهو وبينت – المحرر ) من هجوم متبادل بينه وبين بينت أظهر جليا أن بينت أصلا عندما قال لنتياهو اسعى لتشكيل حكومة يمينية وستجدني انا وحزبي معك، فان هذه ضريبة كلام. بينت يريد أن يكون رئيس حكومة. في الوضع الحالي هنالك معسكرين وبينت يريد استغلال الوضع المعقد، ليضغط على معارضي نتنياهو ليقبلوا به رئيسا للحكومة، في اتفاق تناوب ما بينه وبين لبيد ".

" بينت لا يستطيع تشكيل حكومة تعتمد على الاحزاب العربية "
وحول امكانية نجاح اتفاق تناوب بين لبيد وبينت على رئاسة الحكومة، قال أسدي:" أعتقد ان هذه امكانية واردة جدا في ظل الظرف الراهن، والسبب انه هنالك اتفاق شامل بين أحزاب المركز واليسار لتغيير نتنياهو. الوحيد الذي سيساعد على ذلك هو بينت؟ بينت لا يستطيع تشكيل حكومة تعتمد على الاحزاب العربية فالجبهة مثلا صرحت انها لا تقبل به رئيسا للحكومة، لذلك فان الاحزاب الاخرى وزعماء هذه الاحزاب من لبيد وساعر وغيرهما سيقبلوا بمصالحة مع الاحزاب اليمينية التي اعتادوا أن يهاجموها على خلفية قضايا دينية وغيرها. بينت سيجذب الاحزاب اليمينية الاخرى. هذا لن يكون مجانا، انما بمقابل. لبيد، ساعر وليبرمان سيقبلون بذلك ... هذه خطوة استراتيجية لتبديل نتنياهو ".
واسترسل المربي أسدي يقول لقناة هلا :" نتنياهو في هجومه على بينت أطلق النار على نفسه. هذه الرصاصة المميتة، وبتصريحاته وضع حجر عثرة كبيرة أمام بينت للعودة ".

لمتابعة المقابلة كاملة اضغطوا على الفيديو المرفق اعلاه ...



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق